الأخبار العاجلة

العمل تنظّم ندوات للتوعية بالقوانين عن حقوق الفئات الضعيفة في نينوى

دورات عن المخاطر المهنية وطرق الوقاية منها
بغداد – الصباح الجديد:

نظمت وزارة العمل والشؤون الاجتماعية وبالتعاون مع منظمة حمورابي لحقوق الإنسان سلسلة ندوات توعية لأهالي محافظة نينوى للتعريف بالقوانين التي تضمن حقوق الفئات الضعيفة في المجتمع.
وأكد رئيس هيئة رعاية ذوي الإعاقة والاحتياجات الخاصة القاضي أصغر الموسوي ضرورة ترسيخ مفاهيم قيم التكافل الاجتماعي والاهتمام بشريحة المعوق في ظل الظروف الحالية وماتعانيه هذه الفئة من المجتمع. الى ذلك قال مدير عام دائرة التدريب المهني صادق الركابي إن دائرته ماضية في طريق الإصلاح والتطوير لينعكس ذلك إيجابا ويترك أثرا ملموسا على حياة المواطنين والفقراء.
من جانبه قال معاون مدير دائرة حماية المرأة احمد محمد محمود ان قانون الحماية الاجتماعية رقم 11 لسنة 2014 وضع معايير الشمول بما يتلاءم مع معطيات وأسس تكفل وصول الاعانة لمن يستحق ، وان الوزارة عازمة على تنفيذ القوانين التي من خلالها تستطيع الوزارة محاربة الفقر والحد منه.
وذكر المتحدث باسم وزارة العمل عمار منعم ان الندوات تضمنت التعريف بالخدمات التي تقدمها الوزارة لمستفيديها المشمولين ضمن هيئة الحماية الاجتماعية ورعاية ذوي الاعاقة والاحتياجات الخاصة والتدريب المهني ، لافتا الى ان نخبة من ملاكات الوزارة تولوا مسألة توضيح فقرات القوانين التي تمس حياة المواطنين.
على صعيد متصل نظم المركز الوطني للصحة والسلامة المهنية دورة تدريبية عن ( المخاطر المهنية وطرق الوقاية منها ) لموظفي شركة الخياطة الحديثة .
وقال منعم ان الدورة تضمنت محاضرات نظرية عن مفهوم الصحة والسلامة المهنية والانظمة والقوانين والتشريعات الخاصة بها ودور مسؤول السلامة في مواقع العمل وحوادث واصابات العمل والدفاع المدني وخطة الاستجابة للطوارئ، وكذلك دور رب العمل في توفير بيئة آمنة للحفاظ على سلامة العاملين. واضاف منعم ان المشاركين في الدورة تلقوا محاضرات عن المخاطر المهنية وكيفية التعامل معها، واهمية اجراء الفحوص الابتدائية والدورية والامراض المهنية والتفتيش في بيئة العمل، والتعريف بأهمية المعدات الوقائية الواجب استعمالها للحد من حدوث اصابات العمل والامراض المهنية وطرق الوقاية منها.
من جانب اخر قامت لجنة فنية متخصصة من المركز بجولة ميدانية في الشركة للاطلاع على بيئة العمل والمكائن والمعدات وخطوط الانتاج في المعمل، لتشخيص المخاطر (البايولوجية والكيمائية والفيزيائية) التي يمكن ان يتعرض لها العامل ، وان اقامة مثل هذه الدورات تأتي ضمن سعي وحرص المركز لنشر ثقافة ومفاهيم الصحة والسلامة المهنية لتقليل اصابات العمل وتطبيق اشتراطات الصحة والسلامة المهنية.
الى ذلك بحث مدير عام دائرة التدريب المهني في وزارة العمل المهندس صادق خزعل مع مدير المعهد الاول من نوعه في العراق للتخصص في دراسات الهواتف النقالة والموبايل بأنواعه (mobile care) بحضور مسؤولة ورشة صيانة الموبايل في مركز الوزيرية آلية التعاون بين الطرفين .
وذكر منعم ان المدير العام بين خلال اللقاء ان الدائرة تهدف الى إعداد الشباب والشابات للعمل بشكل منتج في المشاريع الصغيرة وتغيير اتجاه الشباب نحو القطاع الخاص ، وجرى التأكيد على حاجة الوزارة الى مثل هذا من تعاون تدريبي وعلمي لكل ماتقتضيه الحاجة بخصوص صيانة الموبايل من قبل الملاكات التدريبية ومواكبة عجلة التطور التكنولوجي في هذا المجال، وكذلك لتطوير المنهج التدريبي الخاص بهذا الاختصاص ايضاً، مشيراً الى اهمية التعاون الاعلامي لتسليط الضوء لاظهار ان الدورات مجانية. من جانبه اعرب مدير المعهد عن استعداده لدعم دائرة التدريب المهني وذلك بتطوير قدرات الملاكات من المدربين اضافة الى امكانية توفير فرص عمل لخريجي الدورات التدريبية وخصوصا المتميزين منهم ومتابعتهم . هذا ووعد المهندس صادق خزعل بتقديم جميع التسهيلات المطلوبة لانجاح التعاون بين الطرفين . من الجدير بالذكر ان المعهد مجاز من قبل وزارة العمل والشؤون الاجتماعية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة