الأخبار العاجلة

النفط تفتتح محطة العزل الشمالية في حقل الزبير النفطي

بطاقة 200 ألف برميل باليوم
بغداد – الصباح الجديد:

أعلنت وزارة النفط، امس الأربعاء، افتتاحها محطة العزل الشمالية في حقل الزبير النفطي بطاقة 200 ألف برميل باليوم، مشيرة إلى أن المحطة انشأت بالمواصفات والتكنولوجيا الحديثة في الصناعة النفطية.
وقال وزير النفط جبار اللعيبي في بيان تلقت «الصباح الجديد» نسخة منه، إن «الوزارة افتتحت محطة العزل الشمالية في حقل الزبير النفطي بمحافظة البصرة بطاقة 200 ألف برميل باليوم»، مبيناً أن «المحطة ستسهم اسهامة مهمة وفاعلة في خطط انتاج الحقل وتحسين مواصفات النفط المستخرج، وتحقيق انسيابية عالية في عملية الانتاج والمعالجة والخزن والتصدير».
وأضاف اللعيبي، أن «المشروع الذي نفذته شركة سامسونك يضم أربعة ضفاف عزل وأربع منظومات لمعالجة النفط وكذلك أربع مضخات حقن مياه بطاقة إجمالية تقدر بـ 450 ألف برميل وبكلفة 894 مليون دولار»، مشيراً إلى أن «المحطة انشئت بالمواصفات والتكنولوجيا الحديثة في الصناعة النفطية».
وتابع الوزير أن «الوزارة حريصة على وضع الخطط المطلوبة لعمليات تنفيذ البرامج التطويرية للحقول النفطية بالتعاون مع الشركات العالمية لزيادة وإدامة الانتاج على وفق الخطط والبرامج المعدة وبما يحقق الأهداف المشتركة ومنها حقل الزبير النفطي الذي ينتج حاليا 450 الف برميل يوميا»، مؤكدا ان «المشروع يعد من أكبر المشاريع التي تنفذها هيئة تشغيل الزبير منذ تأسيسها».
وفاز ائتلاف من شركات «إيني» الايطالية و»كوكاز» الكورية و»أوكسيدنتال بتروليوم الأميركية» لتطوير حقل الزبير النفطي في البصرة الذي يبلغ معدل احتياطياته أربعة مليارات برميل والذي يقضي برفع انتاج الحقل من 195 ألف برميل يوميا إلى 1.2 مليون برميل يوميا خلال الست السنوات القادمة.
على صعيد اخر اعلنت وزارة النفط عن توقيعها عقدين لتشغيل وصيانة حقل مجنون النفطي، مبينة ان قيمة العقدين تبلغ 118 مليون دولار ولمدة سنتين.
وقال الوزير إن «شركة نفط البصرة وقعت عقدين مع مع شركة انتون الصينية وشركة كيبيار الامريكية، لتشغيل وصيانة حقل مجنون النفطي» ، مضيفا ان «الوزارة حريصة على تطوير الانتاج في حقل مجنون النفطي للوصول الى معدلات عالية على وفق الخطط المرسومة للحقل»، مشيرا الى ان «الحقل من الحقول الكبيرة في البلاد وستعمل الوزارة على تطويره بالجهد الوطني بعد ان انسحبت شركة شل من اعمال تطويره».
من جانبه، قال مدير شركة نفط البصرة احسان عبد الجبار إن «الشركتين انتون الصينية وكيبيار الاميركية ستقدمان الاستشارة لتطوير القدرات ونقل المعلومات»، لافتا الى ان «العقدين يتضمنان برنامج إدارة وصيانة معيارية للحقل وفقا لمتطلبات العالمية» ، موضحا ان «العقدين يختصان بتشغيل وصيانة الحقل وضمن المساعي الرامية لإدارة الحقل بالجهد الوطني من قبل ملاكات شركة نفط البصرة»، مبينا ان «قيمة العقدين تبلغ 118 مليون دولار بمدة سنتين».
وذكر أن شركة شل طلبت الانسحاب من حقل مجنون لتتفرغ كليا لتطوير عمليات استثمار الغاز في شركة غاز البصرة.
وكانت وزارة النفط قد اعلنت عن تصدير أكثر من 100 مليون برميل نفط خلال شهر نيسان الماضي، مشيرةً إلى أن الإيرادات المتحققة بلغت أكثر من 6 مليارات دولار.
وقال المتحدث باسم الوزارة النفط عاصم جهاد إن «مجموع الكميات المصدرة من النفط الخام لشهر نيسان الماضي من الحقول النفطية في وسط وجنوب العراق بلغت أكثر من 100 مليون و197 ألفاً و197 برميلاً» ، وأضاف جهاد، أن «الإيرادات بلغت أكثر من 6 مليارات و474 مليوناً و260 ألف دولار، فيما لم تسجل الاحصائية صادرات من حقول كركوك»، مشيراً إلى أن «المعدل اليومي للصادرات بلغ 3 ملايين و340 ألف برميل، وأن معدل سعر البرميل الواحد بلغ 64,615 دولار».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة