الأخبار العاجلة

استطلاع: كريستيانو رونالدو الأحق بجائزة أفضل لاعب في أوروبا

مدريد ـ وكالات:
كشف استطلاع للرأي نشرت نتائجه اليوم أن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو هو الأحق بالفوز بجائزة أفضل لاعب في أوروبا، التي يتنافس عليها مع لاعبي بايرن ميونيخ، الهولندي أريين روبن والحارس الألماني مانويل نوير.
وأشار 85.72% ممن شاركوا في الاستطلاع الذي أجرته صحيفة (آس) الإسبانية إلى أن كريستيانو رونالدو قدم موسما أفضل مقارنة بلاعبي البايرن.
وشارك في الاستطلاع أكثر من 23 ألفا و215 شخصا، صوت 19 ألفا و900 شخص لصالح كريستيانو، مقابل ألف و860 صوتا لصالح نوير (8.01%) وألف و455 صوتا لصالح روبن (6.27%).
وقاد كريستيانو فريقه للفوز بدوري أبطال أوروبا وكأس ملك إسبانيا وكأس السوبر الأوروبي، وسجل خلال الموسم الماضي رقما قياسيا في عدد الأهداف الذي يسجله لاعب في نسخة واحدة من دوري الأبطال برصيد 17 هدفا، وتقاسم جائزة الحذاء الذهبي مع لويس سواريز لاعب برشلونة الحالي برصيد 31 هدفا.
أما روبن، فقد فاز مع فريقه بالدوري والكأس الألمانيين، وقدم أداء كبيرا في المونديال، الذي حلت فيه الطواحين الهولندية في المركز الثالث، بعد فوزها على البرازيل في مباراة تحديد المركز الثالث.
فيما لم يغب نوير عن أي مباراة لفريقه في الدوري الألماني، وشارك في خمس من أصل ست مباريات في كأس ألمانيا ومني مرماه بهدف واحد، وكذلك قدم أداء ملفتا في مونديال البرازيل، حيث تلقى مرماه أربعة أهداف فقط.

الاعتماد على كاسياس
من جدانب اخر أكدت صحيفة «إي بي سي» الإسبانية أن إيكر كاسياس سيكون الحارس الأساسي لريال مدريد هذا الموسم بعدما إتخذ المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي قراره بالفعل، ويأتي قرار انشيلوتي بالإعتماد على كاسياس بسبب رؤيته له بمستوى جيد في كأس السوبر الأوروبي ولكن أيضا لتجنب الجدل الإعلامي.
ووفقا لنفس المصدر فإن مدرب حراس المرمى لريال مدريد فيليام فيكي أشاد بمستوى كاسياس، حيث قال لنفس الصحيفة بعد السوبر الأوروبي: «إيكر كان رائعا، إنه يستحق اللعب».
وأضاف فيكي: «سيكون صراع رائع بين كاسياس وكيلور نافاس، ولكن الآن إيكر يستحق الإستمرار في حراسة مرمى الفريق».
وقام كاسياس بمباراة جيدة ضد اشبيلية في السوبر الأوروبي، وداخل النادي يرون أن مستواه كان مثل جميع زملائه في تلك المباراة: «لقد لعب بشكل جيد للغاية، مثل الفريق بأكمله».
أيضا أحد الأسباب التي تجعل أنشيلوتي يعول على كاسياس هذا الموسم هو أن يكسر كل التوترات التي شهدها الموسم الماضي، المدرب الإيطالي يعتقد أن التخلص من هذا الجدل هو أمر ضروري لتعزيز السعادة الداخلية التي يعيشها الفريق.
وما هو مؤكد هو أن كاسياس شوهد مسترخيا أكثر منذ الإعلان الرسمي لمغادرة دييجو لوبيز، قائد الفريق كان يعلم أن لوبيز يعتبر الخطر الكبير حيث أن مدرب حراس المرمى فيليام فيكي معجب كثير بخصائصه كحارس مرمى وحاليا مع رحيل لوبيز فقد ترك لكاسياس المجال مفتوح لحراسة عرين بطل أوروبا هذا الموسم.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة