الأخبار العاجلة

«الأشبال» يواجهون كوريا الشمالية في نهائي آسيا.. اليوم

بغداد ـ الصباح الجديد:
يلعب المنتخب الوطني للأشبال اليوم الاربعاء المباراة النهائية لبطولة كأس آسيا تحت 14 عاماً الجارية منافساتها في مدينة همدان الايرانية عندما يواجه نظيره الكوري الشمالي الذي تخطى منتخب كوريا الجنوبية بفارق ركلات الجزاء بعد تعادلهما سلبياً في الوقت الاصلي للمباراة.
وبلغ منتخبنا الوطني للاشبال بكرة القدم المباراة النهائية اثر فوزه على المنتخب الايراني بثلاثة اهداف لهدفين عصر الاثنين في مباراة الدور نصف النهائي التي احتضنها ملعب استاد حاجباباي في همدان.
وتقدم اصحاب الارض والجمهور عند الدقيقة 8 من ضربة رأس متقنة، وادرك الليوث هدف التعادل بعد مرور 3 دقائق عبر هداف المنتخب مهند علي.
وفي الشوط الثاني تمكن منتخبنا من قلب الطاولة على المضيف حيث احرز المهاجم محمد رضا هدف التقدم بعد انطلاق الشوط الثاني بثلاث دقائق من ضربة حرة مباشرة اكتفى الحارس الايراني بالنظر اليها وهي تعانق الشباك. وفي الدقيقة العاشرة من الشوط الثاني عاد اللاعب ذاته للتوقيع على الهدف الثالث بالطريقة ذاتها وسط دهشة الجميع.
وواصل منتخبنا مسلسل اضاعة الفرص السانحة للتسجيل ليستغل لاعبو ايران دربكة في الدفاع ويسجلون هدف التقليص في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع عبر المهاجم طه شارياتي.
وأكد مدرب منتخب الأشبال سعد هاشم، أمس الثلاثاء، أن الفريق كان يدرك حتمية استغلال الفرص في مباراته أمام ايران في نصف نهائي آسيا، كاشفا أنه كان يعول على الكرات الثابتة للتسجيل في المباراة، فيما أشار إلى أن على الفريق مواصلة السعي لتحقيق طموح الفوز باللقب.
وقال سعد هاشم في تصريح نشره موقع الاتحاد الآسيوي إن «لاعب المنتخب محمد رضا يمتلك موهبة في تسديد الكرات من خارج منطقة الجزاء»، مبينا أن «رضا سجل خلال التدريبات من في التدريبات 20إلى 30 هدفا من هذه المنطقة، ولهذا كنا ندرك أن الكرات الثابتة خارج منطقة الجزاء قد تكون فرصة جيدة للتسجيل».
وأضاف هاشم أن «المنتخب كان يدرك وجوب استغلال الفرص التي تتاح له خلال المباراة، ورغم تأهل المنتخب في النتيجة بفارق هدف إلا أنه حافظ على هدوءه ونجح في تحقيق هذا الفوز المهم».
وأكد هاشم أن «المنتخب أصبح الآن قريبا من الفوز باللقب ولكن يجب عليه مواصلة العمل كثيرا لتحقيق طموح الفوز بلقب البطولة».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة