الأخبار العاجلة

فلكلور وتراث العالم في معرض سمير مزبان

بغداد – محمد صبيح الخفاجي:
اقام المصور الصحفي المغترب سمير مزبان معرضه الشخصي الثامن والذي حمل عنوان “الفرح للجميع” على مبنى ساعة القشلة تضمن 50 صورة فوتوغرافية جسد فيها المصور الفرح بجميع مكوناته.
وقال مزبان عن معرضه الشخصي ” الهدف من هذا المعرض، نقل الفرح وثقافات العالم الى الشعب العراقي.
وأضاف مزبان: المعرض استغرق أكثر من سنتين من خلال تجولي بين دول العالم وتصويري فلكلور وتراث العالم استطعت ان اجمع هذه الصور الفوتوغرافية وانقلها الى بلدي، مبينا أن من واجبنا نقل كل ما يدور في العالم وتحويله الى معارض يراها الجميع. وعن سؤالنا من امكانية اقامة معرض مشترك بين المصورين العراقيين والأوروبيين اشار الى ان هذه المعارض مكلفة ماليا عادة، وتحتاج الى دعم حكومي، ونحن كمصورين لدينا اتصال مباشر مع نقابة الصحفيين السويديين، وقد أقمنا معارض لمصورين عراقيين وأوروبيين وحضرها كبار الشخصيات في البلد وكان له تأثير واضح لجميع المواطنين ونال اعجاب الجميع.
بدوره قال رئيس اتحاد المصورين العرب فرع العراق صباح الجماسي بأن المعرض نقلة نوعية للمصور المغترب سمير مزبان، والذي انفرد بإسلوب خاص وابتعد عن الأسلوب الكلاسيكي استطاع المصور باحترافية ان ينقل لنا كل فرح وتراث العالم بصورة مبسطة ويفهمها المختص والمتلقي البسيط. واوضح الجماسي ان الصورة أصبحت اللغة الأساسية لكل العالم.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة