الأخبار العاجلة

«أوزبكستان» يحرز لقب كأس آسيا تحت 23 عاماً

الجماهير تسجل رقماً قياسياً برغم الثلوج
جوانجزو ـ وكالات:

حقق منتخب أوزبكستان الأولمبي، لقب كأس آسيا تحت 23 عامًا، بفوزه 2-1 على فيتنام، في المباراة النهائية التي أقيمت في مدينة جوانجزو الصينية، أمس.. سجل لأوزبكستان، روستامجون أشورماتوف وأندري سيدوروف، مقابل هدف فيتنامي حمل توقيع نجويان قوانج هاي.
ولم تكن ظروف المباراة سهلة للطرفين، بسبب هطول الثلوج الكثيفة على أرضية ملعب جوانجزو الأولمبي، إلا أن لاعبو أوزبكستان نجحوا في التسجيل مبكرًا في الدقيقة 8، عن طريق روستامجون أشورماتوف.
إلا أن هداف منتخب فيتنام الأولمبي، لاعب الوسط نجويان قوانج هاي، صدم الخصم، بتسجيله هدف التعادل في الدقيقة 41، عبر ضربة حرة نفذها بنجاح بالقرب من منطقة الجزاء.
وتأخر انطلاق الشوط الثاني لأكثر من نصف ساعة، بسبب قيام عمال الملعب بتنظيف الأرضية من الثلوج التي اجتاحت أرضية الاستاد، قبل أن يجبر حكم الساحة لاعبي أوزبكستان على تغيير قمصانهم من اللون الأبيض إلى الأزرق، لتفادي التشابه بين قمصانهم وأرضية الملعب البيضاء.
بعد التوقف الطويل، عاد لاعبو المنتخبين للملعب وإكمال الشوط الثاني، حيث شهد الشوط، تأثر اللاعبين من التوقف الطويل ما بين الشوطين، بجانب استمرار هطول الثلوج، ليجدوا صعوبة في فرض سيطرتهم على المباراة، وينتقلوا إلى الوقت الإضافي.
ونجحت الورقة الرابحة لمنتخب أوزبكستان، المهاجم أندري سيدوروف، في حسم اللقب الآسيوي، عندما دخل كلاعب بديل في الدقيقة 118، ليسجل هدف الفوز في الدقيقة 120، ليفوز منتخبه باللقب لأول مرة في تاريخه.
حقق الجمهور الحاضر للمباراة النهائية، بين منتخبي فيتنام وأوزبكستان، رقمًا قياسيًا في التواجد خلال مسابقة كأس آسيا، تحت 23 عامًا بالصين.
وانتهت المباراة النهائية، التي أقيمت أمس، بفوز أوزبكستان بنتيجة 2-1 وحصد اللقب الآسيوي. وذكر الاتحاد الآسيوي، أن عدد الجمهور الحاضر للمباراة النهائية، التي أقيمت في ملعب جوانجزو الأولمبي، بلغ 6 آلاف و200 متفرج، برغم الملعب الذي اكتسى بالثلوج.
ويعتبر هذا الحضور، الأكبر في مسيرة البطولة الآسيوية لتحت 23 عامًا، التي انطلقت في 2013، حيث شهد نهائي النسخة الأولى في سلطنة عُمان، بين منتخبي السعودية والعراق، حضور 4 آلاف و700 متفرج.
وارتفع العدد تدريجيًا في نهائي النسخة الماضية 2016 في قطر، الذي جمع بين منتخبي اليابان وكوريا الجنوبية، وبلغ 5 آلاف و394 متفرجًا.
يذكر أن النسخة المقبلة من البطولة، في 2020 التي لم يتحدد مكان إقامتها حتى الآن، ستكون مؤهلة إلى أولمبياد طوكيو 2020.
وكانت قطر أحرزت المركز الثالث بفوزها على كوريا الجنوبية 1-0. كما توّج القطري المعز علي بجائزة أفضل هداف في البطولة (6 أهداف).
من جانب اخر، رفض المكتب التنفيذى للاتحاد الآسيوي، الطلبات المقدمة من الإمارات والسعودية، بنقل مباريات أنديتهما في مسابقة دوري الأبطال، أمام الفرق القطرية، إلى ملاعب محايدة.
وصوت 14 عضوًا بالمكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي، خلال الاجتماع الذي عقد أمس السبت، في ماليزيا، ضد طلبي الإمارات والسعودية، مقابل موافقة 3 أعضاء، وامتنع عضو وحيد عن التصويت.
وأصبح الخيار الأخير أمام الإمارات والسعودية لنقل مباريات أنديتهما في دوري أبطال آسيا أمام الفرق القطرية، إلى ملاعب محايدة، هو اللجوء إلى المحكمة الرياضية الدولية «كاس».
وتنطلق مباريات دور المجموعات في النسخة الجديدة من مسابقة دوري أبطال آسيا، ستنطلق يوم 12 شباط المقبل.. يذكر أن تركي آل الشيخ، رئيس الهيئة العامة للرياضة السعودية، أكد أمس، عدم وجود ما يمنع اللعب في قطر.
وكتب آل الشيخ، عبر حسابه على موقع التواصل تويتر «كرئيس لهيئة الرياضة، موقفي أنه لا دخل لها بالسياسة، ولا أجد ما يمنع من المشاركة في قطر».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة