الأخبار العاجلة

اتفاق إماراتي – إندونيسي لبناء محطة شمسية

أبوظبي ـ وكالات:
وقعت شركة أبوظبي لطاقة المستقبل» وشركة الطاقة الإندونيسية «جاوا بالي» التابعة لشركة الكهرباء الحكومية «بي أل أن»، اتفاقاً لتطوير مشروع أكبر محطة طاقة شمسية كهروضوئية عائمة في العالم.
وأكدت مصادر في الشركة أن «محطة الطاقة الشمسية الكهروضوئية العائمة، التي ستبلغ قدرتها الإنتاجية 200 ميغاواط، ستغطي مساحة 225 هكتاراً على سطح مياه سد سيراتا في مقاطعة جاوة الغربية في إندونيسيا» ، ويُشّغل حالياً سد «سيراتا» المبني على مساحة 6 آلاف هكتار محطة لتوليد الطاقة الكهرومائية بقدرة غيغاواط واحد.
ووقع الاتفاق في جاكرتا الرئيس التنفيذي لشركة ابو ظبي محمد جميل الرمحي، والمدير العام لشركة «جاوا بالي» إيوان أغونغ فيرستانتارا، بحضور نائب وزير الطاقة والموارد المعدنية في إندونيسيا أرتشاندرا، وعدد من ممثلي وكالة الاستثمار الإندونيسية.
وقال الرمحي: «يعد الاتفاق خطوة أولى لانطلاق أعمال الشركة في منطقة جنوب شرق آسيا، وهو مشروعنا الأول في مجال تطوير محطات الطاقة الشمسية العائمة». ويسلط الاتفاق الضوء على رؤية الشركة وسعيها إلى تعزيز مكانتها كأبرز الشركات الرائدة في مجالات الطاقة المتجددة في العالم، ويؤكد أهمية الدور الذي تلعبه الشراكات في هذا القطاع».
وأكد فيرستانتارا «التطلع إلى العمل مع الشركة لإنجاز هذا المشروع الذي يُعد نقلة نوعية في مسيرتنا لتطوير محطات الطاقة الشمسية الكهروضوئية العائمة، وستكون المحطة عند اكتمالها والبالغة قدرتها الإنتاجية 200 ميغاواط، الأكبر من نوعها في إندونيسيا. كما ستعزز من مكانة الشركتين كرواد في مجال تطوير تكنولوجيا محطات الطاقة الشمسية الكهروضوئية العائمة، ونحن على ثقة بأن هذا المشروع سيحقق نجاحاً كبيراً وسيكون مثابة إنجاز ومصدر فخر لأندونيسيا».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة