الأخبار العاجلة

قانون خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي يفرض إجراءات للسيطرة على الهجرة

يسمح للمهاجرين ذوي المهارات المتدنية بالعمل في المملكة لمدة عامين
لندن ـ وكالات:

في إطار خطة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، سيسمح للمهاجرين ذوي المهارات المتدنية في الاتحاد الأوروبي بالعمل في المملكة المتحدة لمدة عامين فقط، قبل إعادتهم إلى بلادهم للحد من الهجرة بعد عام 2019، وفقا لما ذكرته الوثائق المسربة ونشرتها صحيفة «تلغراف» البريطانية. كما حدد الوزراء «سقفًا زمنيًا مباشرًا « للعمال ذوي المهارات المنخفضة يتناسب مع سياسة الحكومة المتمثلة في خفض اعداد المهاجرين إلى عشرات الآلاف.
ويأتي هذا التسريب الشديد الحساسية لمقترحات وزارة الداخلية البريطانية بعد أيام فقط من انتهاء الجولة الأخيرة من محادثات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، ومن المرجح أن تغضب بروكسل لأنها تقلل إلى حد كبير من مواطني الاتحاد الأوروبي إلى نفس الوضع الذي تتمتع به دول أخرى. وقد يؤدي ذلك الى زيادة التوترات بين الاتحاد الاوروبي والمملكة المتحدة في مفاوضات حاسمة من المفترض أن تعقد الشهر المقبل وهي التي سوف تقرر ما اذا كان يمكن بدء محادثات حول صفقة تجارية.
ومن المحتمل ان تطغى على خطاب لتيريزا ماي علاقة بريطانيا المستقبلية مع الاتحاد الاوروبي في وقت لاحق من هذا الشهر. وهذه هي المرة الأولى التي يتم فيها الكشف عن خطط الحكومة التفصيلية لخفض الهجرة ، ووصفها الداعمون لخروج بريطانية بأنها «أخبار ممتازة»، حيث كانت الهجرة سببا رئيسيا لمغادرة الاتحاد الأوروبي.
وتكشف الوثيقة التي تضم 82 صفحة، والمصنفة بأنها «مسودة حساسة ورسمية» ومؤرخة في شهر آب 2017، أن العمال المهرة سيسمح لهم بالبقاء لمدة تتراوح بين 3-5 سنوات قبل أن يغادروا. وسيتعين تقديم وظائف بريطانية للعمال البريطانيين، حيث يتعين على أصحاب العمل أن يظهروا أنهم حاولوا التجنيد محليا قبل أن يتمكنوا من ترحيل الموظفين الي الخارج. وسيتم حظر الباحثين عن عمل في الاتحاد الأوروبي تماما حيث يجب أن يكون لديهم عمل مضمون داخل بريطانيا. وتنص الوثيقة ايضا على ان الحركة الحرة في شكلها الحالي ستنتهى بعد مغادرة بريطانيا للاتحاد الاوروبي في آذار 2019 عندما تبدأ فترة التنفيذ والتي ستستغرق «عامين على الاقل».
وسيحتاج مواطنون من الاتحاد الأوروبي إلى جوازات سفر لدخول البلاد، ولكن لن يتأثر المصطافون حيث سيسمح لجميع القادمين الجدد تلقائيا بالبقاء لمدة تتراوح بين ثلاثة وستة أشهر. وبموجب تدابير صارمة للقضاء على الجريمة، سيتم ايداع بصمة أي شخص يتقدم بطلب للحصول على تصاريح عمل أو إقامة بحيث يمكن التحقق من قواعد بيانات السجلات الجنائية. كما سيكون هناك حظر على المواطنين المجنسين ان يجلبون أفراد أسرهم الممتدة إلى المملكة المتحدة، مع السماح فقط لأفراد الأسرة المباشرين ،الذين يصنفون كشركاء وأطفال صغار ومعالين ، بالطلب.
وتشمل المقترحات، التي تردد انها ادت الى وجود سلسلة من «الاجراءات المحتملة» التي يمكن استخدامها للسيطرة على الهجرة. والتي أدرجت تحت قسم «الآليات الممكنة لتحقيق أهدافنا للهجرة في الاتحاد الأوروبي»، وتشمل «الحد من عدد مواطني الاتحاد الأوروبي القادرين على القدوم إلى المملكة المتحدة للقيام بأعمال منخفضة المهارات، على سبيل المثال من خلال الحد الأدنى للراتب، وتقييم ومستوى مهارة المهنة، أو من خلال سقف مباشر للأرقام «. أما العمال ذوو المهارات المنخفضة فيجب أن يربحوا ما لا يقل عن 157 جنيها إسترلينيا في الأسبوع لإثبات أنهم قادرون على دعم أنفسهم، في حين أن أي شخص يريد جلب زوجته إلى المملكة المتحدة سيحتاج إلى كسب 18600 جنيه إسترليني على الأقل، وذلك تمشيا مع القواعد الحالية لغير مواطني الاتحاد الاوربي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة