الأخبار العاجلة

معرض للمقتنيات الأثرية والتأريخية لثورة العشرين

بغداد – الصباح الجديد:
بمناسبة الذكرى 97 لثورة العشرين الخالدة، وتزامناً مع الانتصارات التي حققتها القوات الأمنية البطلة، أقيم في دائرة قصر المؤتمرات التابعة لوزارة الثقافة، يوم الأحد، التاسع من تموز، معرض للمقتنيات الأثرية والتاريخية لثورة العشرين، بالتعاون مع لجنة العشائر النيابية.
افتتح المعرض رئيس مجلس النواب الدكتور سليم الجبوري، وبحضور مدير عام دائرة قصر المؤتمرات فلاح حسن شاكر، وعدد من النواب، وموظفي قصر المؤتمرات، والمثقفين.
وقال الدكتور سليم الجبوري في كلمته بالمناسبة، نهنئ العراقيين بثورة العشرين، وما أشبه الماضي بالحاضر، إذ هزمت قواتنا الباسلة اليوم بشتى صنوفها دولة الخرافة دولة داعش المشؤومة، وكسرت بعزيمتها جميع التوقعات، وكما ثار أجدادنا قبل مئة عام تقريباً من اجل الوطن، وسميت بثورة العشرين، ولم يبالوا وقتها بالعدد والأسلحة، وحملهم المكوار والفاله، فما أشبه الأمس باليوم، وما أعظم العراق، وما أعظم رجاله، إن أمامنا تحديات كبيرة بعد الانتصارات العظيمة لا تقل أهمية عن الإرهاب، وهي النهوض ببلدنا العزيز، وتقليل صادرات النفط، والحفاظ عليه، واستبداله بصادرات أخرى كالزراعة، ومحاولتنا للوصول إلى الاكتفاء الذاتي، وجلب العملة الصعبة، وفتح القطاع الخاص على أوسعه.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة