الأخبار العاجلة

وزير النفط يوعز بإنشاء مدينة نفطية متكاملة في محافظة ميسان

وضع حجر الأساس لتطوير حقل الحلفاية المرحلة الثالثة
متابعة الصباح الجديد:

أوعز وزير النفط جبار اللعيبي امس الأحد، بإنشاء مدينة نفطية متكاملة في محافظة ميسان، مشيراً إلى أن المدينة ستكون نواة لمشاريع أخرى تسهم في إضافة لمسات جمالية وتطويرية للمحافظة.
وقال اللعيبي خلال زيارته لحقل الحلفاية النفطي في بيان تلقت «الصباح الجديد» نسخة منه، إنه «ضمن توجهات واهتمامات الوزارة بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين، أوعزت بإنشاء مدينة نفطية متكاملة بمدينة الحلفاية في ميسان»، مبيناً أن «المدينة ستكون على وفق تصاميم عمرانية حديثة تتوفر فيها جميع وسائل الحياة العصرية».
وأضاف الوزير أن «المدينة ستكون نواة لمشاريع اخرى تسهم في اضافة لمسات جمالية وتطويرية لهذه المحافظة»، مؤكداً أنه سيبحث «مع المسؤولين مع المحافظة الملف الخدمي وسبل الارتقاء به وأهم المشاريع التي يمكن أن تقوم بها من قبل شركة نفط ميسان من صندوق المنافع الاجتماعية».
على صعيد متصل اكد الوزير حرص الوزارة على تطوير الحقول النفطية في محافظة ميسان من خلال تنفيذ الخطط والبرامج التطويرية بالتعاون مع الشركات العالمية في العراق ، فضلاً عن الجهد الوطني .
وقال وزير النفط في أثناء وضع حجر الاساس لتطوير حقل الحلفاية النفطي بمحافظة ميسان أن المرحلة الثالثة والاخيرة من مشروع برنامج التطوير يسهم بالوصول الى أنتاج الذروة الذي يبلغ 400 الف برميل باليوم وذلك باضافة (200 الف برميل ) باليوم على الأنتاج الحالي للحقل الذي يبلغ حالياً أكثر من 200 الف برميل باليوم ، والذي تحقق بفضل عمليات التطوير في المرحلتين الأولى والثانية .
وأضاف اللعيبي أن المرحلة الثالثة من المشروع تتضمن أنشاء مجمع المعالجة الذي يتكون من (4) ضفاف عازلة ونصب مبادلات حرارية وعازلات و(4) خزانات كبيرة سعة (30 ) ألف متر مكعب ، وإنشاء خطوط جريان متنوعة الأغراض مثل النفط والغاز والماء ونصب محطة توليد للطاقة الكهربائية خاصة بالمشروع ، فضلاً عن أنشاء شبكات الانابيب لنقل النفط الخام والغاز والمياه ، وانشاء أبنية للسيطرة والادارة وغير ذلك .
وعقد الوزير أجتماعا مع المسؤولين في شركة نفط ميسان والادارة المشتركة للحقل برفقة عضو لجنة النفط والطاقة النائب علي معارج ووكيل الوزارة لشؤون الاستخراج والمفتش العام ، فضلا عن المدراء العامون لشركة المشاريع النفطية والدائرة القانونية ودائرة الدراسات والمتحدث باسم الوزارة .
يذكر أن حقل الحلفاية النفطي يشهد عمليات تطوير كبيرة من قبل شركة بتروجاينا الصينية الذي فازت بتطوير الحقل ضمن جولات التراخيص الثانية للوصول الى أنتاج الذروة البالغ 400 ألف برميل يوميا من النفط وأنتاج كميات كبيرة من الغاز في نهاية عام 2018
على صعيد متصل أكد وزير النفط حرص الوزارة على تطوير الحقول المشتركة مع دول الجوار والعمل على الاستثمار الامثل لهذه الحقول .
وقال الوزير خلال حضوره حفل تدشين حفر اول بئر في حقل الحويزة الحدودي بمحافظة ميسان أن الوزارة تقوم حاليا بتطوير هذا الحقل من خلال الجهد الوطني المتمثل بشركة نفط ميسان وشركة الحفر العراقية وشركة الاستكشافات النفطية ، وانه أوعز للمسؤولين والعاملين في الحقل بالاسراع في عمليات الانتاج وحفر المزيد من الأبار ضمن برنامج تطوير الحقل ، مشيداً بجهودهم المخلصة وحرصهم على التعجيل بعمليات التطوير والانتاج ، لافتا الى ان المرحلة القليلة المقبلة ستشهد المزيد من مشاريع تطويرالحقول الحدودية .
من جهته قال وكيل الوزارة لشؤون الاستخراج المهندس كريم حطاب أن الوزارة تولي أهتماما كبيراً بتطوير الحقول الحدودية وبما يحقق هدف الاستثمار الامثل لذلك ، مضيفا أن المسوحات والدراسات الجيولوجية والتوقعات الاولية تشير الى أن حجم الاحتياطي النفطي لحقل الحويزة يبلغ أكثر من مليار برميل وأنه يعد من الحقول الحدودية المهمة .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة