«الصناعات الكهربائية»: 5 آلاف موظف مهددون بالتسريح

بغداد ـ الصباح الجديد:
كشفت النائبة عن محافظة ديالى، ناهدة الدايني، أمس الاثنين، عن ان اكبر شركة للصناعات الكهربائية في المحافظة مهددة بالتوقف بفعل اسلوب الاستيراد الخارجي الذي تعتمده الحكومة.
وقالت الدايني، ان «شركة ديالى للصناعات الكهربائية في بعقوبة والتي تعدّ من اضخم واكبر شركات انتاج المحولات والاجهزة الكهربائية في البلاد, اصبحت مهددة بالتوقف بفعل اسلوب الاستيراد الخارجي الذي تعتمده الحكومة وخاصة الوزارات ذات العلاقة».
واضافت، ان «المعلومات المتوفرة وبناءً على عدة شكاوى قدمت من قبل موظفي الشركة المذكورة ومديرها, ان الانتاج اصبح محصورا في دائرة تمنعه من التوسع لأسباب مجهولة، بالرغم من كون المحولات والاجهزة التي تنتج فيها من اجود النوعيات حتى على المستوى الصناعات الاجنبية».
واشارت الدايني الى، ان «هناك العديد من علامات الاستفهام على العقود التي توقع من قبل بعض الوزارات للاستيراد من خارج العراق».
ودعت الى ان «يكون هناك توجيه من الحكومة المركزية بأن تكون شركة ديالى للصناعات الكهربائية من الشركات التي يتم التعامل معها من قبل الوزارات وصندوق اعمار المناطق المحررة, خاصة في ظل البطالة التي يعانيها العراق في الوقت الحالي».
وبينت، ان «اكثر من 5 الاف موظف في هذه الشركة من المحتمل ان تكون رواتبهم مهددة بالقطع فضلا عن عدم حصولهم على الحوافز اللازمة اذا ما استمر اهمال منتجاتها والاعتماد على الاستيراد الخارجي الذي يعد استنزاف لميزانية الدولة لا اكثر».
‎وتُعد شركة ديالى للصناعات الكهربائية والتي تم انشاؤها وتشغيلها قبل اكثر من 3 عقود من اكبر الشركات لإنتاج الاجهزة والمحولات الكهربائية المختلفة الانواع.

مقالات ذات صلة

اضف رد