الأخبار العاجلة

الإقليم ينتقد بغداد بعدم تعويض ضحايا الأنفال

بغداد ـ الصباح الجديد:
انتقدت حكومة اقليم كردستان، نظيرتها ببغداد، وقالت انها لم تقدم أي تعويض لعائلات ضحايا الانفال، داعياً الى التعاون لضمان مستقبل مرحلة ما بعد تنظيم داعش.
وذكرت حكومة إقليم كردستان في بيان بمناسبة ذكرى حملات الانفال واطلعت عليه “الصباح الجديد”، أن “حكومة اقليم كردستان تعبر عن استيائها من الحكومة العراقية حيث لم تستطع وبعد سقوط النظام السابق ان تكون في موقع المسؤولية ولم تقدم أي تعويض لعائلات الشهداء الانفال لا من الناحية المادية ولا من الناحية المعنوية”.
واضاف “اليوم اذ نستذكر هذه الذكرى الاليمة ‏وقف شعبنا بصمود وشجاعة امام حملة أخرى للانفال والتطهير العراقي نفذتها مجاميع ارهابية تنتمي الى ارهابيي داعش ‏ويشهد العالم باسره ان شجاعة قوات البيشمركة سجلت مواقف تاريخية عظيمة”. ‏ولفت إلى أن “مع ان الهجمة السوداء لارهابيي داعش كانت تحمل الهدف نفسه الذي حمله نظام البعث السابق وان كانا بعنوان مختلف ‏استهدفت مدينة سنجار العزيزة.
والحقت الكثير من الضرر بالكرد الايزيديين وبقية المكونات القومية والدينية الاخرى في كردستان ‏ولكن ‏في نهاية هذه المعركة تم القضاء تماماً على هؤلاء الارهابيين ‏على يد قوات البيشمركة الابطال ‏بالتعاون مع ابناء سنجار ودول التحالف ‏ولم ينل الارهابيون أية نتيجة غير الموت منكسي الرأس”.
‏واختتم البيان “استطعنا وبعد سقوط النظام البعثي المجرم تشكيل حكومة واحدة قوية وحققنا وحدة تاريخية لصفوفنا واصبحت هذه الوحدة احدى العلامات المضيئة للمرحلة التي مررنا بها واليوم نحن في بداية مرحلة ما بعد داعش ‏وعلى الجميع ان يكونوا مشاركين و متواجدين في اعادة بناء البنية التحتية لوحدة الصف ومستقبل اكثر ‏اشراقة في المرحلة التي ستلي خروج داعش لشعبنا ولبلدنا”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة