الأخبار العاجلة

الحكيم يشدد على ضرورة تقديم وجوه جديدة مقنعة وفاعلة

بغداد ـ الصباح الجديد:
قال رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم، ان “الوجوه الجديدة هي السبيل الامثل لاستعادة الثقة بين القوى والمكونات السياسية في العراق”.
وذكر الحكيم خلال ديوان بغداد المنعقد بحضور القيادات والنخب الاعلامية وتابعته “الصباح الجديد” ان “السبيل الأمثل لاستعادة الثقة بين القوى السياسية والجمهور، هو تقديم وجوه جديدة مقنعة والتنافس عبر قوائم وطنية وتشكيل الأغلبية الوطنية في مجلس النواب القادم”.
وشدد على ضرورة ان “يكون العراق الساحة الأمثل لترتيب أوضاع المكونات العراقية وان رعاية أي دولة لأي مؤتمر ستكون من وجهة نظر ومصلحة تلك الدولة وليس بالضرورة أن تحضر وجهة نظر ومصلحة العراق فيه، وان شؤون العراق أمر خاص بالعراقيين وهم اعرف بها”.
ولفت الى ان “الخطوط الحمراء التي لا يمكن تجاوزها في موضوعة التسوية هي الدستور على أن يكون تعديله من ضمن آلياته ولا وثيقة تضاهي الدستور او تكون بديلا عنه، ولا وصاية دولية على العراق ولا عودة للمربعات الأولى والتنكر للتضحيات”.
واشار الى أن “التسوية ليست مشروعاً مرحلياً إنما رؤية لبناء دولة أخذت بعين الاعتبار كل التحديات والمخاضات التي عاشها العراق”، مشدداً على “أهمية الحضور العربي في العراق لكن بلحاظ طبيعة العراق وقراءاته ومساراته في التعامل مع دول المنطقة”، داعيا “الدول العربية الشقيقة إلى استثمار طبيعة العراق لكونه أكثر المؤهلين للعب دور جسر التواصل بين المتخاصمين”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة