الأخبار العاجلة

العراق الخامس بين الدول الأكثر انتاجا للنفط في سنة 2020

الصباح الجديد ـ متابعة:

تناول تقرير حديث صادر عن شركة بي بي النفطية البريطانية لشهر تموز 2021، أكبر الدول النفطية عالميًا (الأكثر إنتاجا) خلال عام 2020، فيما أشار الى أن العراق جاء خامسا من بين هذه الدول.
واوضح التقرير ان الولايات المتحدة جاءت اولا في أكثر الدول انتاجا للنفط الخام والمكثفات بإنتاج بلغ 16.476 مليون برميل يوميًا عام 2020، واحتفظت الولايات المتحدة بالصدارة رغم انخفاض إنتاجها بنسبة 3.5% عن عام 2019”.
وأسهمت طفرة النفط الصخري في الولايات المتحدة في تعزيز إنتاج الخام الأمريكي ليتجاوز 16 مليون برميل يوميًا، بعد أن كان يبلغ 7.6 مليون برميل يوميًا عام 2010، وفقًا لبيانات بي بي.
وأضاف ان السعودية جاءت ثانيا بإجمالي إنتاج بلغ 11.039 مليون برميل يوميًا من النفط العام الماضي، وهو ما كان أقلّ عن مستويات العام السابق له بنسبة 6.7%.
وطوال العقد الماضي، تراوح إنتاج النفط بين مستوى يقلّ عن 10 ملايين برميل يوميًا، وحتى مستويات أعلى من 12 مليون برميل يوميًا.
وأشار الى ان روسيا جاءت ثالثا بالقائمة إذ بلغ إجمالي إنتاج روسيا من النفط الخام والمكثفات العام الماضي 10.667 مليون برميل يوميًا.
وجاء ذلك بعد انخفاض قوي لإنتاج روسيا النفطي خلال عام الوباء، ليتراجع بنسبة 8.7% عن مستويات عام 2019، والبالغة 11.679 مليون برميل يوميًا.
وبين التقرير ان كندا جاءت رابعا بانتاج بلغ (5.135 مليون برميل يوميًا) لياتي بعدها العراق بانتاج (4.114) مليون برميل يوميا، ومن ثم جاءت الصين سادسا (3.901) مليون برميل يوميا والإمارات سابعا بانتاج (3.657) مليون برميل يوميا وإيران ثامنا بإنتاج (3.084) مليون برميل يوميا، والبرازيل تاسعا بإنتاج (3.026) مليون برميل يوميا والكويت عاشرا بإنتاج (2.686) مليون برميل يوميا.
واشار التقرير الى السعودية تبقى الاولى في الشرق الاوسط بدون منافس، ومن ثم يأتي العراق ويليها الإمارات، بحسب تقديرات بي بي الصادرة في تموز 2021.
وفي أوروبا، تتصدّر النرويج القائمة بإنتاج قدره 2.001 مليون برميل يوميًا من النفط الخام والمكثفات عام 2020، يليها المملكة المتحدة ثم إيطاليا.
ومن بين دول أميركا الشمالية، تأتي الولايات المتحدة في الصدارة، في حين تحلّ البرازيل في صدارة القائمة بالنسبة لدول منطقة أمريكا الوسطى والجنوبية.
وانخفضت أسعار النفط نتيجة مخاوف حيال تباطؤ النمو العالمي، لترجح كفتها مقابل شح محتمل للإمدادات عقب تعثر محادثات بين منتجين رئيسين لزيادة الإنتاج خلال الأشهر المقبلة.
وهبط خام برنت تسليم أيلول 35 سنتاً بما يعادل 0.5% إلى 75.20 دولاراً للبرميل، وسجل خام غرب تكساس الوسيط تسليم آب 74.23 دولاراً ، منخفضاً 33 سنتاً أو 0.4 بالمئة.
وحذر وزراء مالية دول مجموعة العشرين من أن انتشار سلالات فيروس كورونا وعدم حصول البلدان النامية على اللقاحات بشكل عادل يهدد تعافي الاقتصاد العالمي.
وكشف إحصاء لرويترز أن الإصابات بكوفيد-19 تسجل ارتفاعاً في 69 دولة، وأن المعدل اليومي يشير إلى تزايد منذ أواخر حزيران ويبلغ حاليا 478 ألفاً.
وانخفضت أسعار النفط يوم الثلاثاء الماضي بعدما أخفقت مجموعة أوبك+ في التوصل لاتفاق لزيادة الإنتاج من آب نتيجة رفض الإمارات تمديداً مقترحاً لتخفيضات إنتاج أوبك+ لمدة ثمانية أشهر.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة