الأخبار العاجلة

اتفاق سياسي على تسلم الكرد منصب النائب الأول لمحافظ ديالى

بعقوبة – وكالات:
كشفت كتلة التآخي والتعايش الكردستانية في ديالى، الاثنين، عن اتفاق واجماع سياسي على تسلم الكرد لمنصب نائب المحافظ الاول خلال الايام المقبلة بعد حسم جميع المتعلقات بين الكتل السياسية لتوزيع المناصب المتبقية في الحكومة المحلية.
وكان عضو في مجلس ديالى قد اكد في وقت سابق، تأجيل حسم المناصب المتبقية في حكومة ديالى الى ما بعد الانتخابات النيابية لانشغال الكتل السياسية بالحملات الدعائية والانتخابية.
وقال عضو مجلس ديالى عن التآخي والتعايش الكردستانية كريم زنگنة ان منصب النائب الاول لمحافظ ديالى «استحقاق قومي» وانتخابي للكرد و»محسوم بشكل تام» من قبل جميع الكتل والقوى السياسية في المحافظة، مرجحا تسلم كتلة المواطن او الاحرار لمنصب النائب الثاني لمحافظ ديالى.
واضاف ان الكرد سيتسلمون منصب النائب الاول للمحافظ خلال الايام القادمة ضمن اتفاقات سياسية بين الكتل لحسم المناصب الشاغرة والمتبقية في حكومة ديالى والتي ارجأ حسمها لحين انتهاء الانتخابات البرلمانية.
وشدد زنگنة على ان الكرد جزء «مهم» من المنظومة الادارية لمحافظة ديالى وشريك اساس في العملية السياسية، مجددا تأكيده على مساعي الكرد لبناء حكومة محلية قوية تلبي طموح المكونات السكانية بعيدا عن اي تجاذبات سياسية او طائفية.
وتولى الكرد منصب النائب الاول للمحافظ ابان تشكيل حكومة ديالى الاولى للفترة من حزيران ولغاية كانون اول 2013 والتي شكلت من كتل عراقية ديالى والتاخي والتعايش وكتلة الاحرار، الا ان محكمة القضاء الاداري نقضت التشكيلة الحكومية بناء على طعون مقدمة من كتلة التحالف الوطني «الشيعي».
وشكلت حكومة ديالى الحالية في الثاني من كانون ثاني الماضي من قبل 15 عضوا من كتل التحالف الوطني والتآخي والتعايش واعضاء منشقين عن عراقية ديالى «السنية» الفرع المحلي لكتلة متحدون.
ويتألف مجلس ديالى من 29 مقعدا 13 مقعدا للشيعة، 10 منها لتحالف ديالى الوطني و3 مقاعد اخرى لكتلة الاحرار و13 مقعدا لعراقية ديالى وائتلاف الوطنية بزعامة اياد علاوي و3 مقاعد لقائمة التآخي والتعايش الكردستانية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة