الأخبار العاجلة

علماء إسلاميون: بوكو حرام تشوه صورة الإسلام

دبي ـ رويترز: ندد المفتي العام للسعودية وهو أكبر مرجعية دينية في المملكة بجماعة بوكو حرام النيجيرية وقال “هذه فئة مدبرة لتشويه صورة الإسلام” وأدان خطف الجماعة لأكثر من 200 فتاة.

وقال المفتي العام للسعودية الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ إن الجماعة المتشددة التي تقول إنها تريد إقامة دولة إسلامية في نيجيريا “فئة ضالة” وأضاف أنه “يجب أن يناصحوا ويُبيّن لهم الموقف السيء وإنكار ذلك.”

جاءت تصريحات مفتي السعودية ضمن تصريحات عدد من القيادات الدينية في العالم الإسلامي تندد بزعيم جماعة بوكو حرام أبو بكر شيكاو الذي قال إن الإسلام يقضي بتزويج الفتيات المخطوفات قسرا.

وقال الشيخ عبدالعزيز في مقابلة نشرتها صحيفة الحياة يوم الجمعة إن جماعة بوكو حرام “هذه فئة مدبرة لتشويه صورة الإسلام. يجب أن يناصحوا ويُبيّن لهم الموقف السيء وإنكار ذلك.”

وتابع قائلا “هذه الجماعة ليست على صواب وهدى لأن الإسلام ضد الخطف والقتل والعدوان.” وأضاف “تزويج الفتيات المخطوفات لا يجوز وحرام فالزواج ليس بيد الغاصبين.”

وخطفت بوكو حرام حوالي 250 تلميذة من مدرسة ثانوية للبنات يوم 14 أبريل نيسان في قرية تشيبوك بولاية بورنو قرب الحدود مع الكاميرون أثناء أدائهن الامتحانات. وتمكنت 50 فتاة من الهرب.

ونشر التسجيل المصور الذي تحدث فيه شيكاو يوم الاثنين وأثار موجة من الاشمئزاز في نيجيريا والخارج ودفع دولا مثل الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا إلى عرض المساعدة في البحث عن الفتيات.

وندد علماء دين ومسؤولون عن حقوق الإنسان في منظمة التعاون الإسلامي وهي أكبر هيئة إسلامية في العالم وتمثل 57 دولة يوم الخميس بخطف الفتيات ووصفوه بأنه “تشويه لصورة الإسلام”.

وقال الأزهر الشريف وهو أهم مرجعية للمسلمين السنّة في العالم في بيان أصدره هذا الأسبوع في القاهرة إن خطف الفتيات “لا يمت لتعاليم الإسلام السمحة والنبيلة بأية صلة”, ووصفه وزير الأوقاف المصري محمد مختار جمعة بأنه عمل “إرهابي”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة