الأخبار العاجلة

دعاوى لمحاكمة امير الزرادشتية جراء تطاوله على صلاح الدين الأيوبي

اتهمه بتنفيذ حملات ابادة جماعية ضد شعوب المنطقة

السليمانية ـ عباس اركوازي:
اشعل تصريح ادلى به امير الديانة الزرادشتية في اقليم كردستان، اتهم فيه الدين الاسلامي والقائد صلاح الدين الايوبي، بالقيام بحملات ابادة جماعية ضد شعوب المنطقة جدلاً واسعا، ما دفع بوزارة الاوقاف والشؤون الدينية في حكومة الاقليم الى مقاضاة شيخ الديانة الايزدية الملقب بير لقمان.
واتهم امير الديانة الزرادشتية بير لقمان في مقطع فيديو نشره في مواقع التواصل الاجتماعي، صلاح الدين الايوبي والمسلمين بحملات الابادة الجماعية ضد العديد من قبائل المنطقة، اضافة الى ابادة الدولة الفاطمية في مصر والاف المسيحيين في فلسطين.
وفي معرض رده على تصريحات امير الديانة الزرادشتية وجه وزير الأوقاف والشؤون الدينية في حكومة الإقليم، بشتيوان صادق، رئاسة الإدعاء العام باتخاذ الإجراءات القانونية بحق “لقمان حاجي كريم” الذي يعرف نفسه بأنه “شيخ الزرادشتيين” بعد تطاوله على القائد التاريخي الكردي صلاح الدين الأيوبي.
وقالت مديرية التعايش الديني في وزارة الأوقاف والشؤون الدينية بإقليم كردستان في بيان تلقت الصباح الجديد نسخة منه إن “أحد الأسس الرئيسة والستراتيجية لوزارة الأوقاف والشؤون الدينية هو التعايش الديني، الذي له تاريخ عريق وساطع يفخر به جميع أهالي كردستان، نحن ندين قيام أي شخص أو طرف بمحاولة جرح مشاعر المكون الآخر بأي نوع من الإساءة أو الكلام غير اللائق بتاتاً”.
وأشار البيان إلى أن شخصاً يقيم خارج كوردستان قام يوم 19 آذار الجاري، في رسالة مصورة “بعيداً عن قيم التعايش”، بمهاجمة “القائد العظيم لدى الكرد والدين الإسلامي الحنيف” صلاح الدين الأيوبي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة