الأخبار العاجلة

النفط: خطط لاستثمار 3400 مليون قدم مكعب من الغاز لمصاحب

تعمل على استئناف العمل في حقلي المنصورية وعكاس

بغداد ـ الصباح الجديد:

أعلنت وزارة النفطِ، أمس الثلاثاء، تنفيذها خططا لاستثمارِ 3400 مليون قدم مكعب قياسي (مقمق) من الغازِ المصاحبِ والطبيعي بعدَ انْ نجحت باستثمارِ ما يقاربُ الــ 2700 مقمق منه، مؤكدة نجاحها بتصدير 2000 متر مكعب يوميا من المكثفات اضافة الى الف طن من الغاز المسال.
وقال وكيل وزارة النفط لشؤون الغاز والتصفية حامد يونس الزوبعي في تصريح صحافي، ان “الوزارة لديها خطة تحت التنفيذ من ثلاثة محاور، الاول والذي تمت المباشرة فيه باستثمار الغاز والذي يتطلب استثمارها مددا قصيرة كعزل الغاز من النفط «الغاز المصاحب» وهذه استثماراتها تكون سريعة وتتطلب عمليات تجفيف فقط وايصالها الى مواقع الاستهلاك كالمحطات الكهربائية والمواقع الصناعية”، مبينا ان “هذا المحور عملت عليه الوزارة ونجحت بزيادة استثمار الغاز في هذه المرحلة من 700 مقمق الى 1500 مقمق خلال مدة تنفيذ الخطة”. وأضاف الزوبعي، ان “المحور الثاني من الخطة يقضي بتاهيل عدد من محطات التجميع التي تعنى بغازات المرحلة الثانية ورفع انتاجياتها كالغاز السائل والمكثفات ونجحت الوزارة بالوصول الى حد الاكتفاء الذاتي من خلال اعادة تاهيل المحطات وتحول العراق الى مصدر، اذ يصدر حاليا الف طن يوميا من الغاز المسال وبحدود الفي طن يوميا من المكثفات الى الاسواق العالمية”.
واشار الزوبعي الى ان “المحور الثالث من الخطة يتضمن استثمار الغاز في الحقول من خلال انشاء معالجات الغاز وهذه الخطة تتطلب بناء مجمعات لمعالجات الغاز التي لاتوجد فيها منشآت”، مبينا أن “الوزارة تمكنت بهذا الصدد من اكمال التعاقد والبدء باستثمار غاز الناصرية بطاقة 200 مليون قدم مكعب قياسي يوميا ومشروع استثمار الغاز في الحلفاية بمحافظة ميسان بطاقة 300 مليون قدم مكعب قياسي يوميا وكذلك مشروع ارطاوي في غاز البصرة بطاقة 400 مليون قدم مكعب قياسي تحت الانشاء ومشروع غرب القرنة 2 وعدد من الحقول الصغيرة لتجميع كميات من الغاز تصل الى 300 مليون قدم مكعب قياسي”. وبين ان “هذه المشاريع ستوفر 1200 مقمق يوميا من الغاز اضافة الى الغاز المنتج من المرحلة الاولى والذي يتحقق منها الان بحدود 1500 مقمق وبذلك سيصل انتاج العراق من الغاز المصاحب لعمليات انتاج النفط الى 2700 مقمق وبذلك تكون الوزارة قد نفذت خطتها بهذا الجانب”. اما بخصوص الغاز الحر والذي تبلغ كمياته بحدود 700 مقمق وموزع على حقلي المنصورية في محافظة ديالى وعكاس في الانبار، اوضح الزوبعي ان “الوزارة تعمل على اعادة احياء العمل فيهما واعادة عمل الشركات المحالة لهما والتي توقفت بسبب الاوضاع الامنية في تلك المناطق خلال السنوات السابقة”، موكدا ان “هذه المشاريع باكملها ستدخل بشكل تدريجي بمدة لا تزيد عن ثلاث سنوات ما سيساعد العراق على استثمار كامل الكميات المتاحة من الغاز والوصول به الى 3400 مقمق”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة