الأخبار العاجلة

“لأن الضوء لن يغفر لي”

صدر مؤخرا في الولايات المتحدة الأميركية عن دار نشر جامعة نيفادا كتاب مجلد بعنوان “لأن الضوء لن يغفر لي” للشاعر والكاتب الأميركي المعروف شاون ت. غريفين، يتضمن دراسات وانطباعات عن عدد من الشعراء والكتاب الذين تركوا تأثيراتهم الأدبية في الغرب الأميركي وما وراءه، ومنها دراسة طويلة بعنوان “فاضل في العالم الجديد: كيف أنقذت روح الفكاهة الشاعر العراقي” عن أعمال فاضل العزاوي الشعرية المنشورة باللغة الانكليزية وخاصة عن ديوانيه “صانع المعجزات” و”في كل بئر يوسف يبكي” وعشرات القصائد والنصوص الأخرى المنشورة في الأنطولوجيات والمجلات والمواقع الإلكترونية العالمية، حيث يتصدر الدراسة مقتطف للعزاوي يقول فيه: “يواجه الشعر الأكاذيب والدجل وينزع الأقنعة عن وجوه بائعي الأوهام الكثيرين عبر تأكيده على الحقيقي المنزوي تحت أكداس من الكتابة الدعائية”.
كما يتحدث الكاتب في مفتتح الفصل الأول عن رحلة الشاعر فاضل العزاوي قبل أعوام بدعوة من خمس جامعات أميركية الى ولاية نيفادا والغرب الأميركي لمدة ثلاثة أسابيع، لإلقاء محاضرات وإجراء حوارات وقراءات شعرية في متحف الفن الحديث بنيفادا وجامعات رينو ولاس فيجاس وسان فرنسيسكو وجامعات ومكتبات أخرى، فضلا عن المقابلات الإذاعية والصحافية التي أجريت معه.
ويعتبر الشاعر شاون ت. غريفين الذي رافق العزاوي طوال هذه الرحلة وكتب عنه قصيدة مؤثرة أحد أبرز الأسماء الشعرية والثقافية في الغرب الأميركي وحائز على العديد من الجوائز ومنها جائزة روز ماري ماكميلان الكبيرة عن كامل منجزه الإبداعي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة