الأخبار العاجلة

ساحبات بحرية حديثة لموانئنا والمباشرة بتشغيل رصيفي 25 و 26 في ميناء ام قصر الشمالي وإدخال حفارة جديدة عملاقة الى العمل

مدير عام شركة موانئ العراق يتحدث للصباح الجديد

البصرة _ سعدي السند :

قال مدير عام الشركة العامة لموانئ العراق الدكتور المهندس صفاء عبدالحسين : تصل الى موانئنا خلال الأيام القليلة المقبلة 10 ساحبات بحرية حديثة تستعمل في عمليات الارساء والإقلاع والعوامات الرحوية في الموانئ.

موانئ العراق ماضية لتطوير القطاع البحري

واضاف المدير العام ان هذه الساحبات ستصل ضمن العقد المبرم مع شركة (جوار الخليج) الذي يتضمن شراء 10 ساحبات بحرية حديثة وقد جهزت هذه الساحبات في احواض دامن الهولندية المتخصصة في بناء هذا النوع من الساحبات في فترة قياسية لاتتجاوز 7 أشهر على وفق أحدث المواصفات العالمية وشروط السلامة في المنشآت النفطية.
واشار المدير العام الى ان عملية الشراء لهذه الساحبات تقع ضمن مشاريع التشغيل المشترك ويتضمن العقد إضافة لهذه الساحبات ست ساحبات أخرى دخلت للعمل في آذار 2019 ، مما سيعزز من قدرات موانئنا النفطية والارتقاء بادائها بعد توفير آليات ومعدات حديثة ، وان شركة موانئ العراق ماضية لتطوير القطاع البحري بما يتناسب وحجم الأعمال الكبيرة المنوطة به

المباشرة بالتشغيل الفعلي للرصيفين 25 و 26

وأكد عبدالحسين ان وزير النقل المهندس عبدالله لعيبي وبحضور رئيس لجنة الخدمات البرلمانية النائب وليد السهلاني وعدد من أعضاء البرلمان العراقي أعلن ومن ميناء أم قصر قبل أيام المباشرة بالتشغيل الفعلي لرصيفي 25 و 26 في ميناء ام قصر الشمالي بعد اكمال انجاز الرصيفين ، موضحا ان هذا الانجاز له اهمية كبيرة في تنشيط الجانب الاقتصادي وزيادة الطاقة الاستيعابية الى 500 الف حاوية للرصيف الواحد سنويا ، سيما بعد ادخال ثلاث رافعات عملاقة للمناولة هي الاولى من نوعها وتعد من اكبر الرافعات الجسرية في العالم.
من جانبه اشاد السهلاني خلال تواجده بالجهود الكبيرة التي صنعت هذا الانجاز في اوقات قياسية والذي يؤكد التزام وزارة النقل بتنفيذ البرنامج الحكومي على وفق الاوقات الزمنيه المحددة.
وقال المدير العام ان وزير النقل اعلن ان الوزارة عازمة بجهود منتسبيها على تنفيذ البرنامج الحكومي الذي يخدم الاقتصاد العراقي والمواطن الكريم وان انجاز مشروع الارصفة الثلاثة هو تحقيق هدف من اهداف البرنامج في وقت قياسي ضمن الخطة الإستراتيجية للحكومة العراقية

ادخال الحفارة العملاقة (ذي قار ) الى الخدمة

وبيّن مدير عام الشركة العامة لموانئ العراق أيضا : ان وزير النقل ومن ميناء ام قصر اعلن ايضا ادخال الحفارة العملاقة (ذي قار ) الى الخدمة بسعة ٦٠٠٠ الف متر مكعب بحضور رئيس لجنة الخدمات النيابية وعدد من اعضاء البرلمان ، مؤكداً ان تدشين هذه الحفارة يعد منجزاً مهماً يضيف الكثير لعمل الموانئ العراقية من خلال زيادة اعماق القنوات الملاحية لتسهيل ولوج البواخر الكبيرة الى المياه العراقية .
وكان وزير النقل قد قال في الأحتفالية ان الحفارة تم بناؤها في مسافن كوريا الجنوبية وحسب المواصفات العالمية بحمولة 6000 متر مكعب وسيكون لها دورً ريادي في إنجاز ميناء الفاو الكبير كونها ستسهم في حفر القناة المؤدية اليه..
وأضاف وزير النقل ان الحفارة (ذي قار) متخصصة وحديثة بُنيت وفق احدث التقنيات العالمية في بناء الحفارات البحرية وتعد إنجازاً كبيراً للحكومة العراقية ووزارة النقل والشركة العامة لموانى العراق.
وان هذه الحفارة قد اكمل بناؤها عام٢٠١٦ ولَم تدخل العمل ، الا ان جهود المخلصين في الوزارة والمواني وبعمل جاد مثمر لمدة عام كامل تم تسلمها بعد متابعة اتمام جهوزيتها للعمل .
لافتا الى ان هذا الانجاز تحقق بجهود الحكومة العراقية التشريعية والتنفيذية من خلال تقديم الدعم المتواصل لعمل الوزارة وتسهيل الاجراءات المتعلقة بالمشاريع الكبرى لتنفيذ البرنامج الحكومي وقد اثنى الوزير على الجهود الكبير المبذولة من قبل العاملين في الشركة العامة للموانئ العراقية في سبيل تطوير العمل المينائي للوصول الى مصاف الموانئ العالمية.
يشار الى ان وزير النقل وجه بنقل الحفارة ( ذي قار) فورآ للمباشرة بالعمل مع قسم الحفر في شركة الموانى على حفر القناة المؤدية الى ميناء الفاو الكبير والذي سيضمن العمل بشكل متواصل من اجل تهيئة الاعماق المطلوبة للبواخر العملاقة التي تروم الدخول لموانئ العراق.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة