الأخبار العاجلة

مروان حسين: الطلاب ينجحون بالعودة لارتداء قميص الأناقة حظوظ الأسود كانت مؤاتية في المنافسة على اللقب الآسيوي

يطمح بدخول نادي المئة
بغداد ـ الصباح الجديد:

قال الهداف الطلابي، مروان حسين، انه يطمح بدخول نادي المئة للهدافين وهو طموحه الشخصي، بعد تحقيقه لنجاحات في المحطات التي وقف عندما سواء كانت محلية او خارجية، سيما في محطاته الجماهيرية التي شهدت له بالنجاح في هز شباك المنافسين.
واضاف: الحمد لله، فقد تمكنت حتى الان بتسجيل 9 أهداف في منافسات الدوري الممتاز بكرة القدم لحساب فريقي الطلبة الذي ارتديت قميصه الانيق ساعياً إلى اثبات جدارتي كلاعب هداف يجيد التعامل مع الفرص وتحويلها إلى اهداف وترجمة جهود زملائي في المباريات، حيث وجدت دعما كبيرا من إدارة النادي والملاك التدريبي للفريق وزملائي اللاعبين.
واوضح: قدمنا مستويات فنية متصاعدة هذا الموسم واستعاد الفريق الطلابي اناقته ونطمح بالمزيد في المباريات المقبلة، حيث تمكن زملائي من الانسجام مع الملاك التدريبي بقيادة الكابتن الدكتور يحيى علوان ورفاقه الذين يعملون وفقاً لتخطيط صحيح استطاعوا خلاله قيادة الفريق لتحقيق نتائج ايجابية والقادم افضل ان شاء الله.

الأنيق والقيثارة
واشار إلى انه معجب بما قدمه فريق الطلبة هذا الموسم من اداء فني متصاعد في كل مباراة، اظهر فيها لتفاهم العالي في مربعات الملعب، اضافة إلى ان فريق الشرطة ايضا نال اعجابه بشكل كبير كونه فريقا يمتلك مؤهلات فنية عالية جدا وهو متصدر الترتيب حاليا.
وتابع الهداف الطلابي قائلاً: مباريات الموسم الحالي تشهد صعوبة كبيرة بين الفرق الـ 20 المشاركة، وسيكون التنافس على اشده في مباريات المرحلة الثانية، حيث هنالك اندية استقدمت لاعبين جدد في فترة الانتقالات الشتوية، وهي بذلك تراهن على امكانات عناصرها الجدد مع اللاعبين البقية في الفريق من اجل استعادة الطريق الصحيح.

فارق ليس كبيرا
وبين ان الفرق المتقدمة من المتصدر إلى نحو المركز السابع لا يفصل بينهم العديد من النقاط، بل ان الفارق لا يبدو كبيرا، وبالامكان اللحاق بفرق الصدارة في حال التعثر في مباراة او مباراتين بالنسبة للمنافسين الذين لا يبتعدون بشيء كبير من النقاط في لائحة الترتيب.
وبشأن تعاقدات فريقه، قال مروان: فريقنا استقدم في فترة الانتقالات اللاعب احمد اياد قادما من فريق الشرطة وهو لاعب متمكن اثبت جدارته في الاندية التي دافع عن الوانها او المنتخب الوطني، والملاك التدريبي لفريقنا يسعى الى الحفاظ على تشكيلته المستقرة منذ بدء الموسم الحالي، فتعاقد مع اللاعب الدولي السابق احمد اياد.

رب ضارة نافعة
وذكر ان المثل القائل (رب ضارة نافعة) ينطبق على مسيرته هذا الموسم مع فريقه الطلابي، مبينا القول: برغم انني كنت ضمن تشكيلة فريق الزوراء قبل بدء الموسم الحالي، الا انني قررت المغادرة بعد ادراكي ان فرصتي لن تكون بشكل اساسي في التحليق مع سرب النوارس، لذلك أخترت التوقيع لفريق الطلبة هذا الموسم وهو فريق جماهيري كبير، ومن خلال صحيفتكم الغراء، اتمنى ان يتضاعف اعداد الجمهور الطلابي على المدرجات، برغم ان الحضور يتزايد باستمرار في المباريات السابقة نظراً للنتائج الايجابية التي حققها الأنيق هذا الموسم، وان شاء الله سيكون للفريق تألق اكثر في المباريات المقبلة.
مروان، اكد ان المستوى الفني الذي يقدمه نال الاضواء والاشادة، والاهداف التي يسجلها ترجمة لجهود زملائه في الملعب، مبينا ان الطموح يبقى قائما في نيل ثقة الملاك التدريبي للمنتخب الوطني وتمثيل اسود الرافدين في الاستحقاقات المقبلة، حيث الميدان هو الفيصل في دعوة كل لاعب يراه المدربين مؤهلاً لارتداء قميص المنتخب الوطني.

أمم آسيا
وعن المنتخب الوطني ومشاركته في نهائيات أمم آسيا الاخيرة، قال: كانت الفرصة مؤاتية لمنتخبنا الوطني ان يبلغ المباراة النهائية ويكون منافساً حقيقيا على اللقب، فاغلب المنتخبات المشاركة لم تكن في صورتها المعروفة، سيما الكبيرة كمنتخبات ايران واليابان واستراليا حاملة اللقب، ولكن هنالك رؤية للملاك التدريبي باعتماد طريقة التفوق وصدارة المجموعاة الرابعة، وبذلك لم نحقق لنا الفوز سيما في مباراتنا امام ايران التي كان الفوز فيها يعني عدم ملاقاة المنتخب القطري الذي توج باللقب عن جدارة، ولا بد من دراسة المشاركة في البطولة الاسيوية بجميع جوانبها وصولاً إلى تحقيق النجاحات في المشاركات المقبلة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة