الأخبار العاجلة

قمّة دولية ببغداد في كانون الأول لإعادة الإعمار وتنمية الاقتصاد

بغداد ـ الصباح الجديد:
تتواصل التحضيرات لإقامة القمّة الدولية للاستثمار وإعادة الإعمار وتنمية الاقتصاد العراقي في شهر كانون الأول المقبل، والذي ينظم بالتعاون ما بين صندوق إعادة إعمار المناطق المحررة بالتعاون مع شركة فرونتير اكسجينج البريطانية المتخصصة بإقامة المؤتمرات والمعارض الدولية.
وقال ممثل شركة شركة فرونتير اكسجينج احمد الجادر في بيان لها تلقت “الصباح الجديد” نسخة منه ان “الحدث ياتي في ظروف بالغة الحساسية ما يتطلب حشد الجهود والامكانات للنهوض بالاقتصاد الوطني وقطاع الاعمار والخدمات خصوصا بعد تحرر العراق بالكامل من تنظيم “داعش” الارهابي وتحسن الاوضاع الامنية”.
واضاف ممثل الشركة ان ” القمة ستوفر الاطلاع على فرص العمل وأفضل المصارف المحلية الخاصة، وستكون القمة عبارة عن مؤتمر ينظم على هامشه معرض الفرصة الذهبية للقاء بكبار الشركات العالمية والمستثمرين المتطلعين للعمل في العراق إضافة الى المنظمات الدولية التي تسعى لتقديم الدعم والمعونة للبلد بمختلف المجالات كالاعمار ودعم الاستثمارات والاستشارات الاقتصادية”.
وكان رئيس صندوق اعادة اعمار المناطق المتضررة د. مصطفى الهيتي قال ان “حضور الجهد الدولي المتخصص في بغداد، يمثل دعما حقيقيا لعمليات اعادة البناء والاعمار للمناطق المحررة التي تتطلب جهدا كبيراً “، لافتا الى ان “جهود الصندوق في اعادة اعمار المناطق المتضررة متواصل عبر تنفيذ المشاريع المهمة في هذه المناطق، والتي تلامس حياة المواطن العراقي”.
واشار في حديثه الى ان “وجود الشركات العالمية في بغداد دليل على قدرة الشركات المشاركة ورغبتها بالعمل داخل العراق، وبدورنا سنعمل على توفير البيئة التنفيذية الملائمة بالتعاون مع الجهات المعنية”، مثنيا على دور الشركة المنظمة في استقطاب الجهد الدولي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة