الأخبار العاجلة

جدة تحتضن اليوم ثاني مواجهة عربية بين البرازيل والأرجنتين

في البطولة الرباعية بكرة القدم
العواصم ـ وكالات:

تعد مواجهة اليوم الثلاثاء بين البرازيل والأرجنتين، على ملعب مدينة الملك عبد الله الرياضية بجدة، ثاني مباراة تجمع بين قطبي أميركا الجنوبية في المنطقة العربية.
وسبق أن احتضن استاد خليفة بالدوحة، المباراة الأولى بين المنتخبين اللاتينيين في العالم العربي، يوم 17 تشرين الثاني 2010.وفاز المنتخب الأرجنتيني بتلك المباراة بهدف نظيف سجله الأسطورة ليونيل ميسي، والذي سيغيب عن المواجهة المقبلة.وكان يقود الأرجنتين في تلك الفترة، المدرب سيرجيو دانييل باتيستا، في حين كان يتولى المسؤولية الفنية للبرازيل، المدرب مانو مينيزيس.وتعدر مباراة اليوم، ختام بطولة «سوبر كلاسيكو» التي احتضنتها المملكة، بمشاركة منتخبها إلى جانب العراق والبرازيل والأرجنتين. يذكر أن الأرجنتين والبرازيل تواجها من قبل في 108 مباريات، حيث فاز راقصو السامبا في 44 مواجهة، مقابل 39 للتانجو، وسيطر التعادل على 25 مباراة.
مدح جواو ميراندا، مدافع المنتخب البرازيلي، زميله نيمار دا سيلفا، قائد السيليساو، اليوم الأحد، مؤكدًا أنه «يتمتع بجميع خصال القيادة، ويحظى باحترام كل زملائه».
وأوضح ميراندا، خلال المؤتمر الصحفي التقديمي، لمباراة البرازيل والأرجنتين الودية، المقررة اليوم الثلاثاء في جدة بالسعودية: «نيمار قائد، ولديه طريقته الخاصة في القيادة».
وتابع: «أعتقد أن منحه الشارة كان قرارًا صائبًا، لديه حس مسؤولية عالٍ، ونحن نحترمه ونساعده قدر الإمكان».وأضاف: «من الجيد في هذا المعسكر، وجود بعض الوجوه الشابة، لأن احتكاكهم بأصحاب الخبرة يمنحهم فرصة جيدة للتعلم، ومن ثم تصبح الخيارات أكبر أمام (المدرب) تيتي». وحول تفكيره في المستقبل، بعد تخطيه الـ34 عامًا، أجاب مدافع إنتر ميلان: «الآن مع تطور كرة القدم، ووجود أخصائيين للتغذية والفسيولوجي، أصبح بإمكان اللاعب أن يظل في أعلى مستوياته، حتى الـ39 من عمره».
واستطرد: «هذا هو هدفي، أن أظل في أفضل حالاتي، طيلة وجودي في الملاعب».ومن جهة أخرى، أكد ميراندا أن منتخب السامبا «فعل كل ما بوسعه»، من أجل الاستعداد جيدًا لكأس العالم 2018.
وتابع: «دخلنا البطولة وأعيننا على اللقب، لكن الأمور لم تسر كما ينبغي في مباراة بلجيكا (لحساب ربع النهائي)، التي خسرناها، وودعنا المنافسات».
من جانب اخر، توقع روبرتو كارلوس، أسطورة منتخب البرازيل، توهج المنتخب السعودي، ليصبح من أفضل المنتخبات، تحت قيادة المدرب خوان أنطونيو بيتزي.
وقال كارلوس، في تصريحات متلفزة «تابعت مباراة البرازيل والسعودية، والتي انتهت بفوز السامبا، بهدفين دون رد، أعتقد أن اللجوء لمدرب أجنبي بعقلية كروية جيدة، أمر مهم للأخضر السعودي».
وأضاف «معجب بالمدرب بيتزي، أظن أن لديه الخبرة الكافية كلاعب سابق، لتقديم المطلوب في عمله التدريبي، كما أنه يمتلك القدرة على تحسين تكتيك المنتخب السعودي».
وتابع نجم ريال مدريد السابق «أتوقع أن يصبح المنتخب السعودي، خلال عدة سنوات، من أفضل منتخبات العالم، كل شيء يتعلق بالمدرب، ومدى جودته الفنية وقدرته على نقل أفكاره للاعبين».وأردف «شاهدت مستويات فنية مميزة من المنتخب السعودي، خاصة فيما يخصل اللعب الجماعي، أداء الفريـق يتطـور باستمـرار».
وعن الدوري السعودي هذا الموسم، علق كارلوس «البطولة تطورت بالمحليين والأجانب، هذا المزيج مهم لنمو مستوى المسابقة والمنتخب السعودي».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة