الأخبار العاجلة

قوّات مكافحة الشغب تنتشر في مناطق البلاد

ولن نتهاون مع العابثين بالأمن ومؤسسات الدولة
العمليات المشتركة:
بغداد ـ الصباح الجديد:
أكدت قيادة العمليات المشتركة، أمس الثلاثاء، عدم التهاون مع من “يعبث بالأمن ومؤسسات الدولة”، في حين أشارت الى التزامها الكامل بتوجيهات رئيس الوزراء حيدر العبادي.
وقال المتحدث باسم العمليات المشتركة العميد يحيى رسول، في مؤتمر صحافي عقده، اليوم، ببغداد وتابعته ” الصباح الجديد”، إن “هناك بعض المندسين في التظاهرات السلمية هدفهم تغيير مسار المظاهرات الى مسار غير سلمي”.
وأشار الى أن “هناك متظاهرين ملتزمين بالتوصيات التي تضعها القوات الأمنية”، موضحا أن “قوات مكافحة الشغب تنتشر داخل جميع مناطق البلاد وهي على أهبة الاستعداد لمواجهة الإرهاب”.
وأشاد يحيى “بدور الإعلام الكبير ومصداقيته في نقل الحقيقة”، لافتا في ذات الوقت الى أن “هناك أياد ممتدة للعبث بأمن المتظاهرين لن نتهاون معها ومع من يعبث بالأمن ومؤسسات الدولة”.
وأكد يحيى “الالتزام الكامل بتوجيهات القائد العام للقوات المسلحة بالتعامل بحكمة مع المتظاهرين وعدم إطلاق الرصاص الحي”.
وفي سياق متصل أعلنت قيادة العمليات المشتركة، حصيلة اصابات افراد القوات الامنية خلال التظاهرات، فيما كشفت عن الموقف بالمحافظات ليوم امس الاول الاثنين.
وقال المتحدث باسم القيادة العميد يحيى رسول ، ان “القوات الامنية تتعامل بكل حكمة مع المتظاهرين”، مشددا على “ضرورة عدم الانجرار وراء من يحاول الاصطدام مع القوات الامنية”.
واضاف ان “التوجيهات تضمنت عدم استخدام الرصاص الحي مع المتظاهرين”، مشيرا الى ان “عدد الاصابات بين صفوف القوات الامنية في التظاهرات بلغت 262 اصابة بين ضباط ومنتسبين ومراتب، بينهم 6 في حالة حرجة و30 ما زالوا يتلقون العلاج في المستشفيات”.
ويشهد عدد من مناطق وسط وجنوب العراق، منذ نحو اسبوع، تظاهرات احتجاجية للمطالبة بتوفير الخدمات واطلاق درجات وظيفية ومحاكمة الفاسدين، في حين تخللت تلك التظاهرات اعمال شغب استهدفت عددا من المؤسسات الحكومية ومقار الأحزاب السياسية ورجال الأمن.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة