الأخبار العاجلة

موجة نزوح من ربيعة بعد تقدم البيشمركة والاشتباكات مع «داعش»

اربيل ـ الصباح الجديد:
كشف ضابط في قوات الپيشمرگة الكردية، امس الاربعاء، عن بدء موجة نزوح للسكان العرب من مركز ناحية ربيعة باتجاه القرى والحدود السورية مع بدء اندلاع اشتباكات بين تنظيم «داعش» الارهابي والپيشمرگة.
وقال الضابط في تصريح، اطلعت عليه الصباح الجديد، ان مئات العائلات العربية من سكنة مركز ناحية ربيعة غربي الموصل بدأوا بالنزوح عن مساكنهم باتجاه القرى المجاورة وبعضهم باتجاه الحدود السورية.
واضاف ان «سبب النزوح يعود لتقدم قوات الپيشمرگة نحو الحدود الادارية لناحية ربيعة واندلاع اشتباكات عنيفة بينها وبين ارهابيي «داعش».
ورجح ارتفاع وتيرة نزوح السكان العرب من ربيعة مع استمرار تقهقر تنظيم «داعش» وتقدم قوات البيشمركة.
وكان المئات من السكان العرب ببلدة وانة شمال غرب الموصل، قد نزحوا بشكل غير مسبوق من قراهم باتجاه مدينة الموصل بعد تقدم البيشمركة المدعومة بالطيران الحربي الامريكي باتجاه مناطقهم عقب تطهير سد الموصل وعدة بلدات بقضاء تلكيف قبل يومين.
وكانت قوات البيشمركة قد بدأت هجوما واسع النطاق شمال وشمال شرق الموصل منذ الاحد الماضي بمساندة جوية امريكية، وبعد قصف جوي استمر لاكثر من 24 ساعة مضت لمواقع ارهابيي «داعش» في اطراف الموصل وتمكنت من تحرير مناطق تلسقف وبطنايا ومجمع بابيري وسد الموصل ضمن قضاء تلكيف.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة