الأخبار العاجلة

البصرة تحتضن محافظات العراق في بازار كركيعان

البصرة – سعدي السند:
تواجد المئات من أهالي البصرة وفي وقت مبكر مساء امس الأول على متنزه البصرة العائلي، ليعايشوا فعاليات (بازار كركيعان) في سنته الثالثة، والذي انطلق بمشاركة شركات ومكاتب ومحال منوعة من البصرة والمحافظات.
ووصلت البصرة شركات من البلدان عدة ، تضمنت عدة فعاليات بكل زاوية من المتنزه الذي اكتظ بالزوار.
نظم الفعالية زياد العذاري رئيس مؤسسة نون للثقافة والفنون، وسلام العيداني مدير عام مؤسسة السراج في البصرة، وأكدا لـ (الصباح الجديد) : كما تشاهدون ان أهالي البصرة قد توافدوا وبلا انقطاع على هذا المكان، ليعيشوا مع أخوة لهم جاؤوا ليسهموا بفرحهم وهم يمثلون شركات ومكاتب من عموم محافظات العراق ومن خارجه، اكراما للبصرة وأهلها، ومن بلدان مجاورة، ومن باكستان أيضا، وهاهي بشائر الفرح مرتسمة على الوجوه.
وتابعا: تعرض الشركات والمكاتب منتجاتها وهي من صنع محلي، إضافة الى المستورد، مع عرض نتاجات فنية وتجارية وثقافية وفنون تشكيلية، وأعمال يدوية، اذ ان البازار يهدف الى طرح المواهب الشابة امام الجميع. الفعاليات ستستمر لثلاثة ايام، وتتضمن عروضاً فنية ولوحات فلكلورية لفرق شعبية من البصرة.
وفي جولة ببازار كركيعان شاهدنا الفرح بالمشاركة مرسوما على كل الوجوه، اثناء لقاءاتنا بعدد ممن عرضوا نتاجهم وتجشموا عناء السفر من محافظات بعيدة، ليكونوا بين أهلهم في البصرة.
المشرفة على المجموعة الموصلية التي حضرت من مدينة الموصل الحدباء الى البصرة (مجموعة جواهر مبدعة) السيدة أم رند، أكدت انها ومن حضر معها متشوقون جدا لزيارة البصرة الفيحاء، وأنهم سعداء جدا بهذه الأجواء المفرحة التي يشاهدونها في متنزه البصرة العائلي، وسعداء بالمشاركة، وقد سجلوا شكرهم للسيدين زياد العذاري وسلام العيداني المشرفين على البازار، ولكل من صنع هذا الفرح في البصرة العزيزة.
من جانبه قال مدير قصر الثقافة في البصرة التابع لدائرة العلاقات الثقافية العامة بوزارة الثقافة عبدالحق المظفر: نحن سعداء بالحضور، وسعداء بهذا الكرنفال، وسعداء جدا بمن حضر من داخل العراق ومن خارجه للمشاركة في هذا البازار الكبير، الذي يؤكد للجميع ان البصرة ستظل ابدا مدينة تحتضن كل بشائر الثقافة والخير والفرح.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة