الأخبار العاجلة

خطة لرفع إنتاج غرب القرنة/ 2 إلى 800 ألف برميل يومياً

لوك أويل الروسية ونفط البصرة تتفقان على تطوير الحقل

بغداد ـ الصباح الجديد:

وقّعت شركتا لوك أويل الروسية ونفط البصرة، أمس الأحد، خطة لتطوير حقل غرب القرنة/ 2 في مسعى لرفع إنتاجية الحقل الى 800 ألف برميل نفطي يوميا.
وذكرت شركة لوك اويل الروسية: «وطبقا للخطة الموقعة فسيجري رفع الانتاج من 480 الف برميل يوميا في عام 2020 الى 800 الف برميل يوميا في عام 2025».
واضافت أن «تحقيق ذلك سيجري من خلال حفر آبار جديدة للانتاج والحقن وإنشاء وتشغيل مرافق معالجـة النفط والتخزين والنقل ومرافق معالجة الغـاز وتوليـد الطاقـة».
واشارت الشركة إلى أن «على وفق الاتفاقات التي تم التوصل اليها ستكون شركة لوك اويل واحدة من أكبر المستثمرين وأرباب العمل في العراق في السنوات المقبلة».
في السياق، أكدت وزارة النفط ان العراق قادر على انتاج وتصدير 6 مليون برميل نفط لولا اتفاق اوبك.
وقال المتحدث باسم وزارة النفط عاصم جهاد، ان «العراق له الفضل والدور الاكبر في اعادة استقرار اسعار النفط والسوق العالمي من خلال التزامه بقرار اوبك بتخفيض الانتـاج وتشجيـع بقيـة الـدول علـى تطبيـع ذلـك القـرار».
وأضاف ان «ارتفاع أسعار النفط الى أكثر من 70 دولارا يسهم في تحقيق إيرادات إضافية ويعد إنجازا لأوبك والدول المنتجة والمصدرة».
وأضاف أن «العراق قادر في الوقت الحالي على إنتاج وتصدير رقم أعلى من 3 أو 4 مليون برميل والوصول الى 6 ملايين لولا اتفاق أوبك».
وأشار الى أن «خطط الوزارة طورت قطّاع النفط بشكل كبير في البلاد وأسهمت بتحقيق نجاحات كبيرة على صعيد الاستثمار والانتاج واستغلال الغاز المصاحب لاستخراج النفط».
وبلغت صادرات النفط الخام من موانئ جنوب البلاد متوسط 3.340 مليون برميل يومياً في نيسان، منخفضة عن آذار، بسبب أعمال صيانة في مرافئ التحميل أوائل الشهر.
وكان متوسط آذار بلغ 3.45 مليون برميل يومياً.
وتدير بغداد الصادرات من الجنوب. ويصدر إقليم كردستان نحو 300 ألف برميل يومياً من الخام من شمال العراق عبر خط أنابيب يصل تركيا.
وذكرت وزارة النفط في بيان أن شهر آذار لم يشهد أي صادرات من حقول كركوك التي تقع في شمال البلاد، ولكن تخضع إلى سيطرة بغداد.
وابرمت وزارة النفط، مع شركة (بي . بي) البريطانية عقدا لتطوير حقول محافظة كركوك.
وقال الوزارة، ان «الهدف من هذا العقد هو تطوير حقول المحافظة ووضع الخطط اللازمة لزيادة الانتاج منها، وان الشركة ستقوم بإجراء المسوحات الفنية والجيولوجية وتقويم فني وعلمي شامل للحقول والآبار والمنشئات والآبار والانابيب النفطية وذلك بهدف وضع الحلول اللازمة لمعالجة المشكلات الفنية والعمل على تطوير وزيادة الانتاج والاستثمار الامثل للغاز المصاحب».
وأكد الوزير جبار اللعيبي أثناء التوقيع على العقد حرص الوزارة على تطوير حقول كركوك والنهوض بواقع الصناعة النفطية في هذه المحافظة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة