الأخبار العاجلة

عمليات عسكرية لتطهير كركوك من العناصر الإرهابية والانفصالية

عودة 3800 عائلة الى ديارها في الطوز
بغداد – أسامة نجاح:
أعلنت قيادة العمليات المشتركة يوم امس الاحد ، عن انطلاق عمليات عسكرية من أربعة محاور لتطهير قرى وأحياء جنوب شرق محافظة كركوك من بقايا فلول مجاميع داعش الإرهابية وأصحاب الرايات البيض، لافتة الى قتل اكثر من خمسة عناصر في أثناء عمليات التطهير ، محذرة أي جهة من محاولة التقدم الى المحافظة وزعزعة الامن فيها وخلق حالات من الرعب بين صفوف مواطنيها، فيما اكد قائم مقام طوزخورماتو عودة اكثرمن 3800 عائلة اليها خلال الأيام الثلاثة الماضية .
وقال الناطق باسم قيادة العمليات المشتركة العميد الركن يحيى رسول في حديث خاص لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ أن” قوات من الشرطة الاتحادية وفرقة الرد السريع وأربعة ألوية من قوات الحشد الشعبي شرعت صباح يوم أمس الاحد بعملية عسكرية كبرى لتطهير جنوب شرق كركوك من بعض فلول داعش وأصحاب الرايات البيض الذين سببوا حالة من الرعب بين صفوف المواطنين فضلا عن قيامهم ببعض العمليات الإرهابية داخل المحافظة من اجل اجندات سياسية كردية ، مشيرا الى ان” العمليات اسفرت عن مقتل اكثر من خمسة عناصر منهم وتفكيك الكثير من العبوات الناسفة فضلا عن تفجير البعض منها”.
وأضاف ان” العمليات ستستمر الى حين تطهير المحافظة بالكامل من الإرهابيين والانفصاليين الذين يتحركون وفق اجندات خاصة تبث الخوف والرعب لزعزعة الامن داخل المحافظة وكذلك لدفع التعرض عن المحافظة وحمايتها من الهاونات والقنص “، محذرا ، “بعض صفحات التواصل الاجتماعي والمؤسسات الإعلامية من بث الشائعات المغرضة التي تتضمن انسحاب القطعات العسكرية من داخل المحافظة وإعطاء معلومات خاطئة عن الموقف الأمني داخل كركوك لأنه ستنال جزاءها العادل”.
وبين أن” هنالك جهوداً استخبارية مكثفة للحد من هذه المجاميع الخارجة عن القانون ومعرفة بعض مصادرها الموجودة مع العائلات التي عادت الى المحافظة وتدقيقها بين الحين والحين الأخر”.
وتابع أن” العمليات المشتركة لديها عدة أوامر قبض بحق مطلوبين من القيادات الإرهابية وبعض المتعاونين معها ستنفذ خلال العمليات العسكرية”.
من جانبه قال قائد قوات محور الشمال في محافظة كركوك علي الحسيني لصحيفة ‘‘الصباح ألجديد‘‘ أن” القوات العراقية استطاعت السيطرة على بعض المناطق الواقعه جنوب شرق كركوك من مفرق كفري وصولا الى شرق المحافظة وخاصة في طوزخورماتو وتم ضبط 3 مقرات و6 انفاق تابعة لمجاميع داعش الإرهابية واصحاب الرايات البيض في اثناء التقدم العسكري على تلك المناطق فضلا عن رفع اكثر من 400 عبوة ناسفة وتفجير سيارتين مفخختين من قبل فرق الجهد الهندسي الذي كان له الدور الكبير في تقدم القطعات العسكرية”.
وأضاف أن” القوات المشتركة وصلت الى حدود البيشمركة التي تحيط ببعض من المناطق التي يتواجد فيها أصحاب الرايات البيض وبعض المجاميع الإرهابية من الجهة الشرقية للمحافظة”.
وبين ان” ثلاثة أفواج من التركمان في محافظة كركوك شاركوا خلال العمليات العسكرية في محور الزركة ومطيبيجة”.
من جهته أكد قائم مقام طوزخورماتو ليث حميد إعادة اكثر من 3800 عائلة الى القضاء خلال الأيام الثلاثة الماضية.
وقال حميد لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ ان” القوات الأمنية اعادت اكثر من 3800 عائلة الى القضاء بعد تدقيق الأسماء والبحث عن مطلوبين من قبل جهاز مكافحة الإرهاب المسؤول عن هذا الملف “.
يذكر ان رئيس الوزراء حيدر العبادي اكد، أمس الأول السبت، انتهاء “الإرهاب” عسكرياً في العراق، وشدد على ضرورة القضاء على أفكاره ومنهجه
وقال العبادي في كلمته بمعرض الأمن والدفاع في بغداد، بحسب التلفزيون الرسمي، إن “الإرهاب انتهى عسكريا ويجب القضاء على أفكاره ومنهجه الطائفي التكفيري”، في إشارة الى عزم الحكومة مواصلة مقارعة الإرهاب حتى النهاية الكاملة له على كل المستويات

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة