الأخبار العاجلة

«النور الثقافية« تحتفي بكريم جخيور ومجموعته الجديدة

متابعات الصباح الجديد

احتفت مؤسسة النورللثقافة والإعلام اليوم السبت الماضي بالشاعر البصري المبدع كريم جخيور وذلك لمناسبة صدور مجموعتة الجديدة ( يطعنون الهواء برماح من خشب ) والتي أدارها الشاعر الدكتور سعد ياسين يوسف وذلك في قاعة نازك الملائكة في المركز الثقافي البغدادي .
وأكد الدكتور سعد ياسين يوسف في كلمة أفتتح بها الجلسة : إن المبدع كريم جخيور شاعر يدرك معنى أن يكون الشعر ملاذاً من وحشتين ، هما وحشة فقد الحبيبة ،ووحشة فقد الوطن ، وما بين الوحشتين يأخذنا هذا الشّاعر البصري النابض بالرهافة والجمال إلى فضاءات إبداعه الشعري بقصائد تنبض فيها الحروف وتتشكل راسمة جملاً شعرية قد تبدو للوهلة الإولى بسيطة لكنها تمتلك من العمق ما يجعلها تتألق بصورها الشعرية وإنزياحاتها اللغوية وصولاً إلى المعنى الحقيقي الذي يستهدفه الشاعر ويرسم الطريق إليه بحرفية عالية .
وقال : إن أخطر ما في الشعر أن يكون بسيطا ً، ولكنه بنفس الوقت له من القوة ما يجعله الأعمق دلالة وتحقيقيا للهدف وللمعنى الذي يبتغيه الشاعر بوصفه خالقاً للجمال ومبتكراً للدهشة .
وتحدث الشاعر كريم جخيور مقدماً رؤيته الإبداعية والفلسفية إزاء القضايا الجوهرية التي تناولها في قصائده في دواوينه الشعرية التي أصدرها ،فيما قدم عرضا لمضامين عتبة مجموعتة ( يطعنون الهواء برماح من خشب ) قرأ بعدها نماذج من قصائد المجموعة بينها : ( حمائم الضريح ،لا أحبك عارية ، أولاد الحيانية ، ورقة ثانية في الرثاء ) وقد حازت تلك القراءات اعجاب الجمهور النوعي الذي حضر الجلسة معقبا بالتصفيق للشاعر الذي نبض قلبه بحب أرض والوطن والفقراء المتعبين .
وقدم الناقد علوان السلمان قراءته النقدية عن الشاعر موكدا ً أن المجموعة يغلب على جملها سمات تنبض بالحب والألم والتوهج العاطفي إضافة الى توظيفها نبرة الاسترجاع والتذكر التي صارت فاعلة في نصوصها برؤية تأمليه مشبعة بالانتظار .
وقال أن الشاعر يدخل عالمه الشعري استهلالا بضمير المتكلم (أنا ) كي يحقق التوحد في الأداء والذات الجمعي الآخر من خلال التعبير عن اشكالية الموضوع بكل ما فيه من حقائق تسهم في تصاعد النص دراميا عبر التقانة الفنية التي تضفي عليه عمقا وثراء ، مشيراً إلى سعي الشاعر لاستخدام التنقيط بوصفه نصا صامتا والذي يستدعي القاريء للولوج الى عالم النص بعمق وتصور أشمل .
وأضاف علوان السلمان : إن الفردي لدى الشاعر يتحول إلى موضوعي مكتظ بفاعلية الذات مع التزام الشاعر بشرط النص الفني لتحقيق إدانة بالذوبان في هموم الآخر والتعبير عن أزمته الأجتماعية والسياسية والنفسية باعتماد الرمز الدال والمحرض للفاعلية الشعرية للتألق في ملامسة أعماق النفس .. مستشهدا بعدد من نصوص المجموعة .
كما وقدم الناقد عبد الغفار العطوي مداخلة في الجلسة أستعرض فيها جوانب من تجربة الشاعر كريم جخيور وأبرز نقاط توهجها مؤكدا على السمات الفنية لقصيدته باعتباره وأحداً من أهم كتاب قصيدة النثر المعاصرين .
كما شارك في مداخلات الجلسة الشعراء جابر محمد جابر ، ماجد العقابي : صباح محمد علي ، حياة الشمري ، صباح نايف .
جرت بعدها مراسيم توقيع مجموعة ( يطعنون الهواء برماح من خشب ) وتقديم نسخ منها للحاضرين، وفي ختام الجلسة قدمت مديرة مؤسسة ومركز النور في بغداد سحر الطائي شهادة تقديرية بأسم المؤسسة للشاعر كريم جخيور ..

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة