الأخبار العاجلة

تكريم الفنان غانم حميد بجائزة (كرسي الحكمة)

الصباح الجديد – خاص:
كرم السيد عمار الحكيم رئيس تيار الحكمة، الفنان المخرج غانم حميد، بمنحه جائزة (كرسي الحكمة)، وهي جائزة خاصة استحدثها تيار الحكمة، تمنح للمبدعين في مجالات الحياة كافة.
وأختير 12 مبدعا في شتى الاختصاصات لكي تمنح لهم وفقا لتأريخهم وعطاءاتهم التي كانت غايتها العراق، وكان غانم حميد واحداً منهم حيث رشح عن فئة الفنانين المبدعين.
وقد كتب غانم حميد على صفحته في الفيس بوك: “اليوم تم تكريمي من قبل تيار الحكمة، وتوقيع وحضور وتقليد سماحة السيد عمار الحكيم بـ ( كرسي الحكمة) ،وهي جائزة حديثة تمنح للمبدعين في مجالات الحياة كافة، وقد تم تقديم هذه الجائزه، بحضور( ١٢ ) مبدعا في التخطيط والعلوم والكيمياء والرياضة والفن … الخ، وكان احتفاء يليق بالمبدعين، وتخلله حواراً سادته الحكمة، في البحث عن مفاتيح لمستقبل وطن يقوده الإنسان الحر”.
ويعد غانم حميد فناناً من الطراز الرفيع، ومسيرته بدأت قبل أن ينال شهادة البكالوريوس عام 1963، من أكاديمية الفنون الجميلة قسم المسرح، اذ كان يمارس الإخراج والتمثيل المسرحي منذ مرحلة الصبا، وشارك في تأسيس العديد من القنوات التلفزيونية، وإدارة بعضها والإشراف على بعض الآخر.
أسس حميد مجلة الحياة، وصحيفة الحياة، وشركة الحياة للإنتاج التفزيوني، وترأس لجان تحكيم برامج تلفزيونية عدة منها الغنائي والمسرحي والسينمائي وغيرها، كما أدار العديد من المهرجانات، ومنها مهرجان المسرح العراقي الاول والثاني ضد الإرهاب، وتولى مهمة مدير المسارح في دائرة السينما والمسرح.
قدم غانم حميد مسرحيات مهمة ومؤثرة بمضامينها، وحملت فكرا خطيرا في أيام النظام السابق نتج عنها احالته الى التحقيق وكاد ان ينتهي به الأمر الى السجن نذكر منها : “الذي ظل في هذيانه يقظا”، و”المومياء”، و”الطبيب الطيب”، و”رجال جوف”، و”مكاشفات” ، وغيرها.
شارك في مسلسلات تلفزيونية عدة مثل :”رجال الظل”، و”مناوي باشا بأجزائها الثلاثة”، و”حكايات المدن الثلاث”، و”رباب” وغيرها، كما أخرج مجموعة من البرامج التلفزيونية مثل :”عراق ستار”، و”نجوم الشعر”، و”الشعر والناس”، و”حية ودرج”، و”بين السياسة والفن”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة