صدرت حديثاً عن دار الآداب، رواية “بيت السودان” للكاتب محمد حيّاوي، نقرأ فيها: “تبدو العلاقة بين الثلاثيِّ “علّاوي – ياقوت – عفاف” كأنَّها مثلَّث من نار لا يُسمح لمن هم خارجه بالدخول أو الاقتراب منه. علاقة دَهِشة طفوليَّة تكتشف العالم بواسطة اكتشاف الجسد، مرتكزةً على ثنائيَّات محيِّرة تجمع بين العاطفة والرغبة، الاحتياجِ والارتواء، النقصِ والاكتمال”. ...
" />

بيت السودان جديد دار الآداب

صدرت حديثاً عن دار الآداب، رواية “بيت السودان” للكاتب محمد حيّاوي، نقرأ فيها:
“تبدو العلاقة بين الثلاثيِّ “علّاوي – ياقوت – عفاف” كأنَّها مثلَّث من نار لا يُسمح لمن هم خارجه بالدخول أو الاقتراب منه. علاقة دَهِشة طفوليَّة تكتشف العالم بواسطة اكتشاف الجسد، مرتكزةً على ثنائيَّات محيِّرة تجمع بين العاطفة والرغبة، الاحتياجِ والارتواء، النقصِ والاكتمال”.
يحدث كلّ شيء في العراق على خلفيَّة هذه الأحاسيس. صعود التمرُّد والمقاومة؛ الانتفاضةُ الشعبيَّة؛ الحصارُ الاقتصاديُّ الظالم؛ الاحتلالُ الأميركيُّ؛ سقوطُ صدّام؛ تنامـي نفـوذ القـوى الإسلاميَّـة، وأخيرًا الانهيارُ المريع لبنية المجتمـع العراقـيِّ ومنظومتـه الأخلاقيـَّة.
حتى تأتي نهاية صادمة تضعنا أمام سؤال، جوهره: هل من حدٍّ فاصل بين القسوة والجنون؟
محمّد حيّاوي: كاتبٌ عراقيّ مُقيم بهولندا. حاصل على ماجيستير في التصميم الغرافيكيّ. صدرتْ له عن دار الآداب رواية: “خان الشابندر”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة