الأخبار العاجلة

تراجع مبيعات البنك المركزي إلى 101 مليون دولار

بغداد ـ الصباح الجديد:
تراجعت مبيعات البنك المركزي العراقي من العملة الأجنبية خلال مزاد، أمس الثلاثاء، إلى 101.7 مليون دولار، في مقابل مبيعات بـ 147.8 مليون دولار بمزاد الاثنين، بانخفاض 46.1 مليون دولار.
وقال البنك المركزي في بيان صحافي، ان «مبيعات البنك المركزي من العملة الاجنبية تراجعت في جلسة اليوم (أمس) الى 101.7 مليون دولار، في مقابل مبيعات بـ 147.8 مليون دولار بمزاد الاثنين، بانخفاض 46.1 مليون دولار».
واضاف البنك في البيان، ان «سعر الصرف بلغ 1190 ديناراً لكل دولار، في المزاد المنعقد بمشاركة 36 مصرفاً، و8 شركات للتحويل المالي».
وأشار البنك الى أن تلك المبيعات هي نتائج المزاد المقرر اليوم الأربعاء، موضحاً أن إجمالي البيع الكلي بلغ نحو 160.5 مليون دولار.
وبين ان «حجم المبالغ المباعة لتعزيز أرصدة المصارف في الخارج بلغ نحو 99.27 مليون دولار، في حين قُدرت كميات البيع النقدي بـ 2.43 مليون دولار».
وأوضح المركزي، في البيان، أن «بيع المبالغ المحولة لحسابات المصارف في الخارج يكون بسعر 1190 ديناراً لكل دولار، أما البيع النقدي فسيكون بالسعر نفسه».
في الشأن ذاته، اعلن البنك المركزي العراقي توجهه خلال الفترة المقبلة الى جعل جميع التعاملات المالية من خلال الجهاز المصرفي وعبر الانظمة الالكترونية المتطورة التي استحدثها المركزي في ميدان المدفوعات والتي تسهم في جعل الكتلة النقدية مسهماً فاعلاً في عملية التنمية المستدامة.
وقالت مدير قسم المدفوعات في البنك المركزي العراقي ضحى عبد الكريم في حديث صحافي، ان «هدف البنك المركزي للمرحلة المقبلة يتمثل باتمام جميع العمليات المالية في البلد للقطاعين العام والخاص من خلال القطاع المصرفي».
ولفتت الى ان «هذه العمليات لا تتم من خلال نشر الاجهزة المخصصة في جميع الاماكن او اصدار بطاقات خاصة ويتم سحب الاموال عبرها، بل ان التكامل بالتعاون الالكتروني يتم عندما تتم التعاملات في القطاعين العام والخاص بمجملها من خلال البطاقات الالكترونية وبذلك تكون هذه الخطوة مكملة لعملية توطين الرواتب وتصبح العمليات المالية تتم عبر الجهاز المصرفي».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة