الأخبار العاجلة

تعثر برشلونة وريال مدريد في الليجا.. ويونايتد يُسقط أرسنال في البرييميرليج

في الدوريات الأوروبية بكرة القدم
العواصم ـ وكالات:

سقط برشلونة في فخ التعادل أمام سلتا فيغو واكتفى ريال مدريد بالتعادل سلبا مع اتلتيك بلباو، وعاد يونايتد منتصرا من ملعب غريمه ارسنال، فيما استفاد بايرن من سقوط لايبزيغ وتعثر شالكه للابتعاد في الصدارة، وتجرع سان جيرمان طعم الهزيمة للمرة الأولى.
فقد أهدر برشلونة المتصدر نقطتين جديدتين عندما سقط في فخ التعادل أمام ضيفه سلتا فيغو 2-2،في المرحلة الرابعة عشرة من الدوري الاسباني لكرة القدم، فيما حقق اتلتيكو مدريد فوزا متأخرا على ضيفه ريال سوسييداد 2-1 متجنبا هزيمة اولى.
وعلى ملعبه الجديد «واندا متروبوليتانو»، تجنب اتلتيكو مدريد احد ثلاثة فرق لم تهزم حتى اليوم مع المتصدرين برشلونة وفالنسيا، الخسارة الاولى، وحول تخلفه صفر-1 الى فوز على ضيفه ريال سوسييداد 2-1 رافعا رصيده الى 30 نقطة ومعززا موقعه في المركز الثالث.
واستمرت عقدة البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم ريال مدريد، وفشل في التسجيل في سادس زيارة على التوالي لملعب سان ماميس الجديد، واكتفى الفريق الملكي بالتعادل سلبا مع مضيفه اتلتيك بلباو في مباراة كثرت فيها الفرص الضائعة من الجانبين.
ورفع التعادل رصيد ريال مدريد الى 28 نقطة مقابل 14 لاتلتيك بلباو، وحافظ بالتالي على المركز الرابع بفارق الاهداف امام اشبيلية الذي هزم ضيفه ديبورتيفو لا كورونيا بهدفين نظيفين.
وسجل التونسي وسام بن يدر الاول اثر تمريرة بينية من نوليتو وانفراد(45+1)، واضاف البديل الدنماركي ميكايل كرون ديلي الثاني بكرة قوية من خارج المنطقة مرت من تحت ابط الحارس روبن (78) فتوقف رصيد لا كورونيا عند 12 نقطة في المركز السابع عشر.
إلى ذلك، عاد مانشستر يونايتد منتصرا من «استاد الامارات» الخاص بغريمه ارسنال للمرة الأولى منذ اواخر 2014، وذلك بفوزه عليه 3-1 أول أمس في المرحلة الخامسة عشرة من الدوري الانجليزي لكرة القدم.
ووضع يونايتد حدا لمسلسل انتصارات ارسنال على ارضه عند 12 مباراة على التوالي، ليتجمد رصيد «المدفعجية» عند 28 نقطة فتراجعوا الى المركز الخامس لصالح ليفربول.
وبقي تشلسي حامل اللقب على بعد ثلاث نقاط من غريمه يونايتد بفوزه على ضيفه نيوكاسل يونايتد 3-1 ايضا بفضل ثنائية للبلجيكي ادين هازار.
ولم يكن الفوز السادس في المراحل السبع الأخيرة سهلا بالنسبة الى تشلسي لكن هازار، العائد الى الفريق بعدما اراحه مدربه الايطالي انتونيو كونتي في مباراة منتصف الاسبوع ضد سوانسي سيتي (1-صفر)، فرض نفسه نجم اللقاء.
وواصل ليفربول نتائجه الجيدة بتحقيق فوزه الثالث على التوالي خارج قواعده وجاء على حساب ضيفه برايتون 5-1.
وحسم فريق المدرب الألماني يورغن كلوب اللقاء بشكل كبير بهدفين فصلت بينهما 79 ثانية فقط، للألماني ايمري جان (30) والبرازيلي روبرتو فيرمينو (32) الذي اضاف هدفا ثانيا له في بداية الشوط الثاني (48)، قبل أن يرد برايتون بركلة جزاء سجلها غلين موراي (51).
وكوفىء البرازيلي الآخر فيليبي كوتينيو على جهوده المميزة في اللقاء بهدف رابع لفريقه من ركلة حرة (87) ثم أهدى مدافع برايتون لويس دانك الضيوف هدفهم الخامس بتحويله كرة كوتينيو في شباك فريقه (89).
ورفع ليفربول رصيده، بفوزه الخامس في المراحل الست الأخيرة والـ15 هذا الموسم، الى 29 نقطة في المركز الرابع، مستفيدا من سقوط ارسنال.
وتواصلت معاناة توتنهام وصيف بطل الموسم الماضي باكتفائه بفوز واحد في المراحل الست الأخيرة، وذلك بتعادله مع مضيفه واتفورد بهدف لمثله.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة