الأخبار العاجلة

«الناشئة» يتعادل إيجاباً أمام نظيره المكسيكي

ضمن نهائيات كأس العالم في الهند
بغداد ـ الصباح الجديد:

خرج منتخبنا الوطني لفئة الناشئين تحت 17 سنة متعادلاً بهدف لمثله امام نظيره المكسيكي مساء أمس في المباراة التي اقيمت أمس لحساب المجموعة السادسة ضمن نهائيات كأس العالم للناشئين في الهند، وضيفها ملعب يوبا بهاراتي كريرنجان.
حيث استطاع اللاعب محمد داود في الدقيقة 16 من هز شباك المنتخب المكسيكي وحارس مرماه لوبيز بعد تسلمه كرة متقنة من زميله محمد رضا جليل، تجاوز بها محمد داود حارس المرمى واسكنها في المرمى.
فيما تألق حارس المرمى علي عبادي في ابعاد الخطر عن مرماه بعد ابعاده كرة دي لاروزا، فيما رد العارضة كرة للاعب نفسه في الدقيقة 31، رد عليه محمد داود بكرة لعبها جوار القائم الايسر وصلته عالية من زميله محمد الباقر عبد الرحمن.
كذلك انقذ علي عبادي المرمى من كرة خطرة في الدقيقة 39، وجاء دور محمد داود ليهدد المرمى المكسيكي بكرة في الدقيقة 41 تدخل بابعادها الدفاع.
هذا الشوط سجل تفوقاً لمنتخبنا الى انه لم يعزز الهدف الوحيد.
وفي بداية الشوط الثاني سجل المكسيك هدف التعديل عن طريق اللاعب دي لاروزا في الدقيقة 51، وكانت الافضلية في الشوط الثاني للمنتخب المكسيكي الذي هدد مرمى علي عبادي بالعديد من الكرات الخطرة.
وتحمل خط الدفاع عبء هجمات الممنتخب المكسيكي الذي لعب باريحية وحاول تسجيل هدف السبق بعد هجمات متلاحقة على مرمى منتخبنا الوطني.
وبرغم ان المدرب قحطان جثير حاول ترميم الصفوف الى ان العطاء الفني للاعبين تراجع بشكل واضح في الشوط الثاني مما منح الجانب المكسيكي باثبات تميزه فوق المستطيل الأخضر.
لكن النتيجة ظلت على حالها لتنتهي المباراة بالتعادل 1 ـ 1.
وسيلعب ليوث الرافدين المباراة الثانية في المجموعة السادسة امام منتخب تشيلي في الساعة الخامسة والنصف من عصر يوم الأربعاء المقبل الموافق 11 من شهر تشرين الأول الجاري، فيما يواجه منتخب إنجلترا في التوقيت ذاته من يوم السبت الموافق 14 هذا الشـهر ايضـاً.
يشار إلى ان أول وثاني كل مجموعة وافضل 4 فرق تحتل المركز الثالث يتأهلون إلى دور الـ 16 في نهائيات كأس العالم الجارية منافساتها في الهند وتستمر لغاية 28 من هذا الشهر.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة