الأخبار العاجلة

البيت الثقافي في نينوى يستعيد نشاطاته الثقافية بعد الانتصارات

نينوى – الصباح الجديد:
بعد تحقيق الانتصارات ودحر داعش الإرهابي، استعاد البيت الثقافي في نينوى نشاطاته وفعالياته الثقافية، من خلال عدة عروض ونشاطات منها، عرض لمسرح الدمى الذي قدم في شهر أيلول الجاري، بالتعاون مع منظمة النجدة الشعبية (PAO)، في قاعة روضة قمر الزمان في حي الحدباء.
تخلل العرض فعاليات متنوعة لأناشيد الأطفال، والرسم على وجوه الأطفال بالألوان المائية، ويعد هذا العرض هو الثاني من نوعه حيث أقيم العرض الأول على ضفاف دجلة في منطقة غابات الموصل، وقد أبدت مديرة روضة قمر الزمان استعدادها لتطوير العلاقة مع البيت الثقافي في نينوى في تطبيق برنامجه الثقافي.
من جانب اخر أنهى الدكتور صلاح مهدي الحمداني أحد أعضاء مدربي التنمية البشرية، وبالتعاون والتنسيق مع البيت الثقافي في نينوى، الدورة الأولى لإعداد المدربين (TOT)، والتي أقيمت، بتوجيه من مدير عام دائرة العلاقات الثقافية العامة فلاح شاكر، في مكانين مختلفين، لتفيد اكبر عدد ممكن من الموظفين.
ومن جانبه دعا مدير البيت الثقافي مثنى عبد القادر، مؤسسات ومنظمات المجتمع الفاعلة وأعلامهم باستعدادهم للتعاون معهم، ضمن الأطر والموافقات المعروفة، وإقامة الفعاليات الثقافية والتنموية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة