الأخبار العاجلة

اقتحام مركز ناحية العيّاضية غربي تلعفر وتحرير المبنى الحكومي بعد معارك شرسة

بغداد – أسامة نجاح:
اقتحمت قيادة العمليات المشتركة ، أمس الثلاثاء ، مركز ناحية العياضية في قضاء تلعفر لتحريرها من سيطرة تنظيم داعش الإرهابي بعد ان دمرت مقر (جند الخلافة) وتحرير مبنى الحكومة المحلية فيها ومحطة تعبئة الوقود شمال تلعفر.
وقال الناطق الرسمي لقيادة العمليات المشتركة العميد الركن يحيى رسول الزبيدي في حديث خاص لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ أن “العمليات المشتركة من الجيش والشرطة الاتحادية والحشد الشعبي اقتحمت مركز ناحية العياضية في قضاء تلعفر”.
وأضاف إن” القوات الأمنية استطاعت تدمير مقر (جند الخلافة) لزمر داعش الإرهابي في مركز ناحية العياضية وتحرير (مبنى الحكومة المحلية) و(محطة تعبئة الوقود) فيها شمال تلعفر ، مشيرا إلى إنهم” حرروا أيضا قرية (قولو باش).
من جانبها أفادت قيادة الشرطة الاتحادية، أمس الثلاثاء ، أن قواتها تقدمت نحو ناحية العياضية، لافتة إلى العثور على معمل للعبوات الناسفة غربي تلعفر.
وقال قائد الشرطة الفريق رائد جودت في بيان تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه إن “وحدات من الشرطة الاتحادية تقدمت باتجاه ناحية العياضية شمالي تلعفر لإسناد قطعات الجيش من خلال عملية الاقتحام من ثلاثة محاور”.
وأضاف جودت، ان “فرق التفتيش عثرت على معمل لتصنيع العبوات الناسفة الكيمياوية خلال تطهير حي القادسية غرب تلعفر”.
وسيطرت قطعات الجيش العراقي ، أمس الثلاثاء، على سلسلة جبل (ساسان) جنوب ناحية العياضية بقضاء تلعفر.
وذكر بيان لخلية الإعلام الحربي حصلت عليه صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ على نسخة منه، إن ” الفرقة 16 للجيش أحكمت السيطرة على سلسلة جبل ساسان جنوب ناحية العياضية”.
وأضاف البيان أن” الجبل يعد موقعا استراتيجيا مهما كونه مطل على مركز الناحية”.
وفي سياق منفصل أعلنت قيادة عمليات الأنبار ، أمس الثلاثاء ، عن انطلاق عمليات عسكرية واسعة لصحراء غربي المحافظة.
وقال قائد العمليات اللواء الركن محمود الفلاحي إن” قطعات من الجيش ضمن قيادة عمليات الأنبار باشرت بعمليات عسكرية واسعة لصحراء غربي الأنبار لتطهيرها من داعش وتدمير مقراتهم”.
وأضاف الفلاحي لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ ان “المدفعية دكت أوكار داعش من عدة محاور المحور الأول هو قضاء عنه والريحانة والمحور الثاني هو قضاء راوه والقرى القريبة منها والمحور الثالث منطقة عكاشات والمحور الأخير من قرية بعاج باتجاه صحراء جزيرة القائم”.
وأوضح أن” العمليات العسكرية بدأت من منطقة الـ 160كيلو غربي الرمادي وصولا الى قضاء الرطبة وباتجاه الشمال لمسافة 100 كيلو متر الى داخل قضاء الرطبة ووادي حوران “.
الى ذلك أعلنت قيادة القوة الجوية عن مقتل ستة عناصر من عصابات داعش الإجرامية جراء القصف الجوي غربي الانبار.
وقالت القيادة في بيان لها تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه إن” طيران القوة الجوية قصف ورشة لتفخيخ العجلات وصنع الأسلحة في منطقة المشاريع وسط قضاء القائم غربي الانبار ما أدى إلى مقتل ستة عناصر من مجاميع داعش الإجرامية”.
وأضاف البيان أن “المعمل يضم أيضا أنفاقا تربط المناطق القريبة من المعمل بمناطق أخرى ، مبيناً أن” القصف أدى الى تدمير عدد من العجلات والآليات الحربية المفخخة داخل الورشة وان دوي انفجارات حدثت عند قصف الورشة المستهدفة.
وتشهد مدن الانبار هجمات لتنظيم داعش تستهدف المدنيين والقوات الأمنية لاسيما في المناطق الغربية من المحافظة، فيما مايزال التنظيم يسيطر على 3 أقضية غربي المحافظة وهي القائم وعنه وراوه.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة