الأخبار العاجلة

دار ثقافة الأطفال تحتفل بيوم الطفل العراقي

بغداد – الصباح الجديد:
بحضور تفاعلي كبير من الاطفال الذين قدموا من مكتبة الطفل في رابطة المرأة، ورياض الاطفال في بغداد، احتفت دار ثقافة الاطفال في وزارة الثقافة بيوم الطفل العراقي على مسرح الدار.
بدأ الحفل بمعزوفة النشيد الوطني، والوقوف دقيقة حداد على ارواح شهداء قواتنا المسلحة بجميع صنوفها، وشهداء العمليات الارهابية، وبعدها قدم وكيل وزارة الثقافة فوزي الأتروشي كلمة بهذه المناسبة، حيا بها الاطفال في يومهم: انا اتحدث بلسان الاطفال، ان كان القتلة والمجرمين من داعش، واخواتها، ونسخها، قادرين وبسهولة ان يلتقوا، اليس من الغرابة ان يكون القتلى، والضحايا صعبا عليهم ان يلتقوا، الضحايا نحن جميعا من دون استثناء، كل المكونات، وكل الألوان، وكل الثقافات، لذلك فاذا كان هناك عبرة كبيرة من هذا النصر، فيجب ان يضعنا على سكة المصالحة الوطنية”.
وأشار الأتروشي: ان ثقافة الاطفال شيء مهم ومحوري واساسي، واعتقد ان وزارتنا ستكون في موقع أجمل، لو استطعنا ضخ أموال، وتسهيلات، ومبادرات، وملاكات كفوءة لرفع مستوى ثقافة الاطفال بكل الجوانب”
قدمت بعد ذلك مسرحية للأطفال بعنوان (رحلة البحث عن البنفسج) من اخراج معاون مدير عام الدار د. فاتن الجراح، والتي بينت: ان المسرحية في اساسها تحريك لقضية ذكرت في مسرحية عالمية (الاشهر الـ 12) واخذت منها فقط فكرة البحث عن البنفسج، لكن البنفسج العراقي، الذي له شكل آخر وطعم آخر، وله قيم مختلفة، لذلك فان هذا القالب هو قالب فاتن الجراح، مع اشعار جميل خزعل، والملاك الجميل الذي قدم معي هذا العمل، سواء في التصميم والازياء والتمثيل”. وأكدت الجراح على ان دعم هذه المسرحية جاء اهداء من ميراث اخيها الشهيد عماد الجراح، الى شهداء اطفال النعيرية، الذين يقام لهم عيد الطفل سنويا، ودعما لدار ثقافة الاطفال في هذا اليوم العراقي.
بطلة المسرحية الطفلة “اسيل عامر” تحدثت الينا قائلة: في البداية اشكر د. فاتن الجراح على دعوتي للتمثيل في هذه المسرحية، وهذه هي المرة الاولى التي أقف فيها على خشبة المسرح، وشيء رائع ان يكون لي الدور الرئيس، واستطعت ان أبرز موهبة جديدة تضاف الى مواهبي من خلال هذه المسرحية، واصبحت لي مهارات جيدة في التمثيل، اما موضوع المسرحية فهو ان الانسان وخاصة الحاكم، عليه ان يكون عادلا، وان لا يكون متكبرا، وان لا يصدر الحكم على هواه، وان يكون واعي، ويهتم بالشعب”.
تخلل الاحتفال معرضا للرسم للفنان اليافع مرتضى من محافظة النجف، يبين معاناة الطفل العراقي، وتأثير الحروب والارهاب عليه.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة