الأخبار العاجلة

وزيرة الصحة تطّلع على الواقع الطبي والعلاجي في مؤسسات ميسان

افتتاح مستشفى الكحلاء سعة 100 سرير
متابعة الصباح الجديد:

اطلعت وزيرة الصحة والبيئة الدكتورة عديلة حمود حسين الى محافظة ميسان في اطار زيارة ميدانية للاطلاع على جودة ماتقدمه مؤسساتها الصحية من خدمات وقائية وطبية وعلاجية الى المواطنين الكرام
واستهلت الزيارة بعقد اجتماع في دائرة صحة ميسان مع المدير العام الدكتور علي محمود العلاق ورؤساء الاقسام في الدائرة والتاكيد على دعم الوزارة وسعيها الجاد للارتقاء بالواقع الصحي في المحافظة وتلبية احتياجاتها من الملاكات الطبية والصحية الكفوءة والاجهزة والادوية والمستلزمات الطبية الحديثة
ويرافق الوزيرة الدكتور ثامر النوري مدير عام دائرة التخطيط والصيدلاني احمد حميد مدير عام الشركة العامة لتسويق الادوية والمستلزمات الطبية في مركز الوزارة.
على صعيد متصل اكدت الوزيرة ان الايام القليلة المقبلة ستشهد افتتاح مستشفى الكحلاء سعة 100 سرير في ميسان ليقدم خدماته الوقائية والطبية والعلاجية الى المواطنين بعد اكمال تجهيزه من قبل الوزارة بالاجهزة والاثاث والمستلزمات الطبية واشارت في تصريح اعقب اجتماعا من مدير عام صحة ميسان ومسؤولي الدائرة بحضور مدير ناحية علي الشرقي عمار عبد الله الزهيري ومدير ناحية كميت جاسم محمد حسن الى حرص الوزارة وسعيها الدؤوب للارتقاء بالخدمات الصحية في محافظة ميسان وان قدومها للمحافظة مع عدد من قيادات الوزارة تأتي للوقوف على واقعها الصحي وجودة ماتقدمه المؤسسات الصحية من خدمات الى المواطنين.
واشارت الوزيرة الى ان اللقاء بمسؤولي الملف الصحي في المحافظة يأتي للاطلاع على الواقع الصحي ودعم الوزارة له من خلال اتخاذ حزمة من القرارات التي تمخص عنها الاجتماع المنعقد في دائرة الصحة وشهد اتخاذ اجراءات عديدة منها افتتاح الاجنحة الخاصة في مستشفى ميسان للطفل والولادة ومركز علاج الاورام اضافة الى رفد المؤسسات الصحية بالادوية والاجهزة والمستلزمات الطبية وزيادة الايدي العاملة في مشروع المستشفى التركي سعة 400 سرير للاسراع بانجازه.
كما اكدت الوزيرة ان التحديات الراهنة التي يواجهها عراقنا الحبيب من حرب ضروس ضد الارهاب الداعشي والازمة المالية تستدعي تكاتف الجميع والعمل بروح الفريق الواحد بهمة عالية واخلاص لمواجهة تلك التحديات وصولا الى استكمال المسيرة الظافرة لشعب ووطن يستحق ان يعتلي قمم المجد والكرامة والشموخ .
واشارت الوزيرة خلال محاضرة لها في ندوة حوارية اقامها تجمع شباب السلام العراقي حول الواقع الحكومي والانجازات المتحققة والخطط الكفيلة للنهوض بالشباب العراقي شهدت وقائعها القاعة الرئيسة لقسم الصيدلة بدائرة صحة ميسان الى ان الحكومة قد عقدت العزم على عبور تلك التحديات نحو ضفاف النصر المبين من خلال العمل والتخطيط المبرمج وتوظيف الطاقات والقدرات ولاسيما الشباب بصفتهم حاضر الوطن ومستقبله المشرق ، لافتة الى ان الحكومة وبرغم عملها تحت وطأة ظروف معقدة استطاعت تحقيق انجازات بارزة كان للشباب الحصة الاكبر فيها.
الى ذلك اوعزت الوزيرة خلال لقاء مسائي جمعها مع الصيدلاني احمد حميد مدير عام الشركة العامة التسويق الادوية والمستلزمات الطبية في اطار زيارة ميدانية تقوم بها الى محافظة ميسان بشمول المعجل الخطي في المركز التخصصي لعلاج الاورام في المحافظة بعقود الصيانة المركزية كما تم الايعاز خلال اللقاء الذي حضره الدكتور علي محمود العلاق مدير عام دائرة صحة ميسان والدكتور ثامر النوري مدير عام دائره التخطيط في مركز الوزارة بتوفير المستلزمات المختبرية الى مركز امراض الدم الوراثي في ميسان اضافة الى رفد المركز التخصصي في دائره الصحة باجهزة ومستلزمات علاج الاسنان وتوفير الماسك الخاص لمرض الاورام لتسهيل اجراءات فحصهم.
كما اوعزت الوزيرة بتوفير فرص تدريبية لثلاث طبيبات على الناظور الجراحي في احد المراكز التدريبية المتطورة في إحدى دول الجوار.
كما وجهت الوزيرة الدكتور ثامر النوري مدير عام دائرة التخطيط برفد دائرة صحة ميسان بأطباء الاسنان الاختصاص والايعاز الى مدير دائرة صحة ميسان الدكتور علي محمود العلاق بتوفير الدعم اللوجستي للأطباء وتعزيز السياق التشجيعي بما يسهم في تقديم خدمات صحية كفوءة للمواطنين جاء ذلك في إطار زيارة ميدانية تقوم بها السيدة الوزيرة الى محافظة ميسان للارتقاء بأداء مؤسساتها الصحية وتذليل المعوقات والصعوبات التي تعترض تطويره .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة