الأخبار العاجلة

وزيرة الصحة تناقش تعزيز الخدمات العلاجية في أطراف بغداد

بحثت تحضيرات دوائرها للسيطرة على الأمراض الانتقالية
بغداد – الصباح الجديد:

ناقشت وزيرة الصحة والبيئة د . عديلة حمود حسين مع عضو لجنة الامن والدفاع النيابية زيد سويدان الجنابي جهود الوزارة وسعيها الدؤوب للارتقاء باداء المؤسسات الصحية في مناطق اطراف جنوب بغداد وتمكينها من تقديم خدمات وقائية وطبية وعلاجية كفوءة للمواطنين من خلال رفدها بالملاكات الطبية والصحية الكفوءة والادوية والاجهزة والمستلزمات الطبية الحديثة .
وتناول اللقاء الدور المحوري لمجلس النواب في اسناد ودعم الوزارة لتعزيز الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين من خلال تشريع واقرار القوانين التي تمنح الوزارة المرونة والانسيابية في تنفيذ مهامها على اكمل وجه .
وتطرق اللقاء الى اهمية تعزيز مستوى الخدمات الصحية في قضاء المحمودية والحاجة الماسة الى دعم مستشفاها العام والمراكز الصحية فيها ، اضافة الى متابعة اجراءات الوزارة المتعلقة بمنح الموافقات للمركز الصحي في منطقة الكيلو 29 في ناحية اللطيفية .
على صعيد متصل تدارست الوزيرة مع الدكتور احسان جعفر مدير عام دائرة الصحة العامة في مركز الوزارة عقد الاجتماع المقبل لمديري اقسام الصحة العامة لدوائر الصحة في بغداد والمحافظات ، للتاكيد على ضرورة الاستعداد والتحضير الامثل لتلك الدوائر والوقوف على ما اعدته من برامج صحية وتوعية للامراض الانتقالية التي يشهدها فصل الصيف لاسيما مرض الاسهال الوبائي واهمية تعزيز التنسيق والتواصل بين تلك الدوائر والحكومات المحلية اضافة الى التنسيق مع الوزارات الساندة بهذا الخصوص.
كما تدارست الوزيرة مع الدكتور حازم الجميلي الوكيل الفني للوزارة المحاور التي سيتضمنها اجتماع مديري اقسام الصحة العامة لدوائر الصحة في بغداد والمحافظات .
واكدت الوزيرة خلال اللقاء الذي حضره الدكتور احسان جعفر مدير عام دائرة الصحة العامة على ان تقوم دوائر الصحة بدورها المحوري واهمية تعزيز التواصل والتنسيق بين اقسام الصحة العامة والاستعداد والتحضير الامثل للسيطرة والوقاية من الامراض الانتقالية خلال موسم الصيف وفي طليعتها مرض الاسهال الوبائي من خلال متابعة الرصد المختبري وتوفير المياه الصالحة للشرب بالتنسيق مع الوزارات الساندة ومجالس المحافظات والتاكيد على المسؤولية التضامنية والعمل وفق مبدا الشركة الفاعلة والفريق الواحد وبمايسهم في تحقيق سرعة الاستجابة للحالات التي يتم رصدها وتسجيلها وتعزيز النجاح في علاجها مبكرا
الى ذلك وتنفيذاً لتوجيهات الدكتورة عديلة بضرورة تقديم افضل الخدمات الطبية الصحية للمرضى والجرحى ، بايلاء اهتمام خاص بالحالات التي لايتوفر علاجها داخل البلد واخلائهم الى العلاج خارج العراق اخلى قسم الاستقدام والاخلاء الطبي وجبة جديدة من المرضى ذوي الحالات المستعصية للعلاج خارج البلاد .
واوضحت مديرة قسم الاستقدام والاخلاء الطبي الدكتورة فاتن محمد جارالله ان المرضى والجرحى الذين تم اخلائهم بلغ عددهم (137) مريضا من شتى الحالات المرضية شملت مرضى ( العيون وزرع النخاع والجراحات ) الى المستشفيات ( التركية والهندية والايرانية ) ، ومؤكدة على ان هذة الوجبة سيتم اخلائها لن تكون الاخيرة وهنالك وجبات اخرى سيتم اخلائها في الايام المقبلة .
من جهته اوضح مدير شعبة الاخلاء الطبي الدكتور فراس عسكر آلية عمل القسم حيث يتم تسلم فايلات المرضى عن طريق شعبة لجان الاخلاء الطبي او عن او طريق برنامج حكومة المواطن الالكترونية المتوفر على موقع الوزارة الرسمي .
كما أكدت الوزيرة على الدور المحوري الذي يؤديه مجلس النواب لدعم وإسناد جهود الوزارة للارتقاء بأداء المؤسسات الصحية وتمكينها من تقديم خدمات وقائية وطبية وعلاجية كفوءة لأبناء شعبنا العزيز ، مبينة خلال لقائها سهام الموسوي مقررة لجنة الصحة والبيئة النيابية اهمية تشريع وإقرار القوانين التي تمنح الوزارة المرونة والانسيابية في تنفيذ برامجها وخططها الرامية الى النهوض بالواقع الصحي في عموم البلاد والارتقاء به والتأكيد على الشراكة الفاعلة بين السلطتين التشريعية والتنفيذية .
من جانبها اشادت الموسوي بدور الوزيرة في تعزيز الخدمات الصحية المقدمة الى المواطنين على الرغم من الظروف الاستثنائية والتحديات المالية التي واجهت عمل الوزار.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة