الأخبار العاجلة

حسين نهابة

وجع الحنين
ما الذي يجعلني اكتبُ اليكَ
بعدما انتهى كل شيء،
وانا اعرف بان حروفي المحترقة
قد لا تطال عيناك اللوزيتين؟
يا لشرود امرأة لا تعرف الحب
الاّ بين ذراعيه الاسمرين
وحبات الكرز المرسومة على شفتيه.
لماذا اكتب اليكَ وامزّق؟
اضناني الحنين فساعدني
على اختيار حياتي من جديد
يا طفلي الذي لا يعرف ما يريد.

غفر لي، أبي

انتظرني قليلاً
ريثما اعود
وعدتني ان لا تُغمض عينيك
حتى اعود
فانتظرني ارجوك
رباه، رباه
استحلفك بكل القديسين
الذين رسمتهم على الارض
وبكل الرُسل
ان تنفحه من عمري
حتى اعود
علمتني منذ الصغر
ان اكون قوياً
لكني بصوتك في المساء
ضعفت
فأنتظرني أبي ارجوك.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة