قصائد الشاعرات تحلّق من بغداد إلى البصرة بجلسة شعرية

بغداد – حذام يوسف:
بحضور عدد كبير من الادباء والمثقفين في البصرة، ضيّف اتحاد أدباء البصرة، مجموعة من الاديبات من بغداد، للاحتفاء بتجربتهن الادبية، وحديث عن الكتابة النسوية، مع قراءات شعرية.
شاركت فيها الشاعرات سمرقند الجابري، علياء المالكي، وغرام الربيعي، وايمان الوائلي، ونجاة عبد الله، ومنى سبع، وسليمة سلطان من كربلاء، مع كلمة للروائية عالية طالب، نائب الامين العام لاتحاد الادباء والكتاب في العراق، عن الواقع الثقافي (معطيات وواقع)، تحدثت فيها عن أهمية دعم الاتحادات للمركز وبالعكس، ليكون هناك مركب واحد يجمع ادباء العراق، معرجة على العمل الاداري للمجلس المركزي وبرنامجه المقبل.
قدمت الجلسة الشاعرة بلقيس خالد رئيسة منتدى الاديبات في البصرة، مرحبة بالحضور وضيوف الاتحاد من بغداد، ومتغزلة بالكرم البصري والعراقي عموما، لتبدأ القراءات الشعرية بالشاعرة نجاة عبد الله، تعقبها الشاعرة علياء المالكي وقصيدة “بعد الاحتضار”، كما قرأت الشاعرة سمر قند الجابري قصيدتي (تساؤل)، و(أسرار).
تضمن برنامج الاحتفاء بوفد الشاعرات من بغداد زيارة لجمعية التشكيليين، برفقة رئيس اتحاد ادباء البصرة، وفي ختام الجلسة قدم الاتحاد شهادات تقديرية للأديبات المشاركات في هذه الجلسة، قدمها الشاعر سلمان الكاصد، وفي اتصال مع الشاعرة علياء المالكي تحدثت عن مشاركتها في هذه الجلسة البصرية قائلة :” سعيدة جدا بمشاركتي في هذه الجلسة المميزة والجميلة برفقة عدد من الشاعرات العراقيات، وهذه هي الزيارة الاولى لي لهذه المحافظة الجميلة بأهلها ونخيلها وقصائدها، بعد انقطاع عنها لسنوات، فكانت فرصة طيبة ان التقي بشعراء البصرة وادبائها.

مقالات ذات صلة