الأخبار العاجلة

مسرحية أطفال الحرب العراقية تفوز في مهرجان ميتيو الدولي للمسرح

بغداد – حذام يوسف:
تتواصل النجاحات التي يصنعها المبدعون العراقيون، ليبقى اسم العراق عاليا مرفوعا الى القمم، آخر انجازات المسرح العراقي، فوز مسرحية “أطفال الحرب”، للمخرج علي ريسان، والتي فازت بجائزة الجمهور في مهرجان ميتيو الدولي للمسرح، في أورنسة الدورة 22. مسرحية أطفال الحرب هي آخر عمل مسرحي للفنان العراقي المبدع علي ريسان، وهو عمل يعكس، إضــافــة إلى توفر الشروط الفنية العالية، الروح المقاوِمة، والغيورة للفنان العراقي المجاهد، ترجمت المسرحية الى اللغة الإنجليزية، من قبل الشاعر الدكتور سعد الصالحي، والى اللغة الاسبانية من قبل الشاعر والمترجم محسن الرملي. يقول المخرج علي ريسان عن هذا العمل :” رؤيتي للعرض المسرحي، الذي اسميته اطفال الحرب، تتركز على فكرة ان ابناء اوروك الحقيقيين مسبيون، وان الانسان العراقي يبحث عن انسانيته وسط الخراب الذي يحدث بصورة فوضى منظمة، وهو يدرك حجم خسائره الباهظة، ويعي ابعاد اللعبة السياسية التي تهدد الحياة والابداع الامل، وقد جسدت ذلك بشخص ينبثق من بين جدران احد متاحف العراق، ليسرد تاريخ الالم العراقي على مر العصور، وينتهي بقيامة مروعة للعبث، والخراب، وخيانة الانسانية، طفل الحرب يتحدث بكل لغات ابناء اوروك العربية، والكردية، والتركمانية، والاشورية، في العمل.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة