العبادي يحذّر من جماعات ومندسين ويشدد على أهمية التظاهر السلمي

بغداد ـ الصباح الجديد:
حذر رئيس الوزراء حيدر العبادي، من “مندسين” وجماعات قال إنها تستغل التظاهرات الاحتجاجية، “محرضين” بدفع المتظاهرين للاحتكاك مع القوات الأمنية خلال تظاهرة السبت الماضي في ساحة التحرير ببغداد، فيما دعا إلى عدم إشغال العراق بـ”التحارب الداخلي”. وقال العبادي خلال مؤتمر صحفي في بغداد تابعته “الصباح الجديد”، إن “الحكومة تؤكد على أهمية التظاهر السلمي، وهناك مندسون وجماعات تستغل التظاهرات”، داعياً في الوقت ذاته إلى “عدم إشغال البلد بالتحارب الداخلي وعدم نسيان الهدف الأهم”.
وأضاف العبادي أن “استهداف بغداد بصواريخ موجهة عمل إجرامي، وأدعو الجميع إلى التعاون من أجل كشف كل من يؤذي المواطن”، لافتاً إلى “أننا فتحنا تحقيقًا بشأن الصواريخ من أجل عدم تكرار مثل هذه الخروق التي تستهدف المواطنين”.
وأشار العبادي إلى أن “هناك محرضين دفعوا الشباب إلى الاحتكاك مع القوات الأمنية خلال التظاهرات”، متسائلا في الوقت ذاته “لمصلحة من يصبح الشباب محرقة؟”
وقال العبادي أيضا إنه تلقى تأكيدات من وزارة الصحة عن مقتل خمسة متظاهرين، منوهًا إلى أن مقتلهم لم يتم بتعرضهم لإطلاق رصاص الحي.
وشهدت العاصمة بغداد، السبت (11 شباط 2017)، تظاهرة في ساحة التحرير وسط العاصمة شارك فيها آلاف الأشخاص للمطالبة بتغيير مفوضية الانتخابات وقانونها.

مقالات ذات صلة