الأخبار العاجلة

رئيس الاتحاد الآسيوي ونادي العهد اللبناني يعزيان في وفاة المدرب علي هادي

الاولمبية ودرجال ينعيانه والوسط الرياضي يصاب بصدمة

بغداد ـ الصباح الجديد

بسم الله الرحمن الرحيم، كلُ منْ عليها فانٍ .ويبقى وجهُ ربكِ ذو الجلالِ  والاكرامِ، صدق الله العلي العظيم

بقلوب يعتصرها الألم، وحسرة توجع الوجدان فقد الوسط الرياضي العراقي المدرب الكروي المعروف علي هادي أثر إصابته بوباء كورونا.

المكتب التنفيذي للجنة الاولمبية الوطنية العراقية، رئيساً واعضاءً، يقدمون أصدق التعازي لذوي الراحل وعائلته وأحبته وذويه داعين الله، جلّ وعلا، ان يورده جنانه الخالدات ويمنح ذويه عزيمة الصبر ويلهمهم نعمة السلوان وانا لله وانا اليه راجعون.

وتقدم وزير الشباب والرياضة عدنان درجال بـ أحر عبارات التعازي والمواساة الى عائلة الفقيد اللاعب الدولي السابق والمدرب علي هادي، والى الاوساط الرياضية برحيله جراء اصابته بجائحة فيروس كورونا المستجد، داعيا الباري عز وجل ان يتغمد المرحوم بواسع رحمته ويلهم اهله وذوية الصبر والسلوان، انا لله وانا اليه راجعون

وأعرب الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” عن حزنه العميق لوفاة المدرب العراقي الراحل علي هادي.

وتوفي هادي (الجمعة) متأثرا بإصابته بفيروس كورونا المستجد.وقال الاتحاد العراقي لكرة القدم في بيان للصحفيين إن الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة قدم تعازيه الحارة لعائلة المدرب الراحل وأسرة اللعبة في بلاد الرافدين، في هذا المصاب.

واستذكر رئيس الاتحاد الآسيوي المسيرة المتميزة للفقيد كلاعب ومدرب ترك بصمات إيجابية في العديد من المنتخبات والأندية العراقية، داعيا الله أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله ومحبيه الصبر وحسن العزاء.

و نعى نادي العهد، نجمه السابق، العراقي علي هادي، إثر إصابته بفيروس كورونا.وتقدمت إدارة نادي العهد، وجهازه الفني ولاعبيه بأحر التعازي لعائلة الفقيد، وللكرة العراقية بشكل عام، راجية من المولى عز وجل، أن يتغمده بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جناته.

ولعب هادي، للعهد، موسم “1997- 1998″، علمًا بأنه لعب في لبنان لأندية الصفاء، وشبيبة المزرعة.

كما لعب هادي لأندية عراقية، أبرزها الزوراء، والطلبة، والجيش، قبل الانتقال للتدريب، حيث درّب منتخب العراق للناشئين، وفرقًا عدة مثل السماوة، والكرخ، والطلبة، وزاخو الذي كان يرأسجهازه الفني عند وفاته.

وتأكدت إصابة علي هادي، يوم السبت الماضي بفيروس كورونا؛ حيث تم نقله لمستشفى الخطيب في بغداد، وتوفي الجمعة عن عمر ناهز 45 عامًا.

وتعرض الوسط الكروي العراقي لصدمة قوية، بنبأ وفاة مدرب زاخو، علي هادي، بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد.وأصيب علي هادي بفيروس كورونا قبل أسبوع، ودخل المستشفى، لكن الوباء لم يمهله طويلًا ليفارق الحياة.وقد مثل علي هادي، كرة الزوراء لسنوات طويلة، كما درب القوة الجوية وزاخو.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة