الأخبار العاجلة

التجارة: 200 طن كمية الحنطة المحلية المستلمة

أكدت استمرارها تجهيز مفردات التموينية لجميع المحافظات
بغداد ـ الصباح الجديد:

أعلنت وزارة التجارة، أمس الأربعاء، تسلمها أكثر من 200 طن من الحنطة المحلية، مطالبة الفلاحين والمسوقين بعدم الإسراع في الحصاد للحفاظ على المحصول من التعرض للرطوبة وتقلبات الجو.
وقالت الوزارة في بيان لها، ان «المراكز التسويقية مستمرة بتسلم الكميات المسوقة من محصول الحنطة المحلية للموسم الحالي من الفلاحين والمزارعين التي بلغت 207829 طنا من الحنطة بأنواعها».
واضافت الوزارة ان «عمليات المتابعة والتدقيق واعادة الفحص للكميات المستلمة في المواقع مستمرة من قبل الادارة العامة، اضافة الى الجهات الرقابية في المحافظات مستمرة لضمان عدم اختراق الضوابط والتعلمات التي حددت من قبل اللجنة العليا».
وتابعت: «جرى توجيه الفروع والمواقع كافة بالاستعداد الكامل والشروع بتغطية جميع كميات الحنطة المستلمة هذا العام بالساحات و(البانكر) للحفاظ عليها من اي طارىء او تقلبات جوية خاصة»، مطالبة «الفلاحين والمسوقين بعدم الاسراع في الحصاد للحفاظ على محصول من التعرض لتقلبات الجو».
وأكدت وزارة الزراعة في، في وقت سابق، ان العراق سيتحول الى مصدر للمحاصيل الستراتيجة خلال الخمس سنوات المقبلة بعد الانتهاء من المشاريع التي تقوم الوزارة بانجازها ومنها تقنيات الري الحديثة، في حين اكدت ارتفاع محصول الحنطة الى اكثر من ثلاثة ملايين طن، الا ان العمليات العسكرية التي شهدتها عام 2014 مع تنظيم داعش ادت الى خروج ثلاث محافظات زراعية هي صلاح الدين والموصل والانبار.
على صعيد متصل، اكدت وزارة التجارة، أمس، استمرار مواقع وفروع الشركة العامة لتجارة المواد الغذائية بتجهيز مفردات البطاقة التموينية من السكر وزيت الطعام للمواطنين في بغداد والمحافظات.
وقال مدير عام الشركة قاسم حمود في بيان صحافي، ان «مركز مبيعات الرصافة قام بتجهيز مادتي السكر بواقع (944) طن وزيت الطعام بواقع (31) طن اضافة الى قيام مجمع مخازن التاجي باستلام وتجهيز المواد الغذائية إلى المواطنين إذ تم تجهيز مادتي السكر بواقع (224) طن وزيت الطعام بنسبة تجهيز 100% لمناطق (التاجي والطارمية)».
واضاف ان «فرع الشركة في بابل جهز مادتي السكر وزيت الطعام بنسبة 85% وفي محافظتي الانبار تم تجهيز مادتي السكر وزيت الطعام ومثلها في ذي قار بواقع (577) طن لمناطق (الرفاعي، الكرمة، اور، الشهداء والفضيلية) وزيت الطعام بواقع (499) طن لمناطق (سيد دخيل، الفضيلية، الكرمة، الاصلاح والفهود)».
واوضح حمود ان «محافظة نينوى تواصل استلام وتجهيز مادتي السكر بواقع (510) طن وتجهيزها لمناطق تلعفر ومادة زيت الطعام بواقع (32) طن وتجهيزها لمناطق (قصران، قراج) عن طريق مجمع مخازن بازوايا وفي محافظة كركوك تم تجهيز مادة السكر بواقع (450) طن لوكلاء المحافظة والنازحين».
الى ذلك، منعت وزارة الزراعة استيراد خمسة محاصيل زراعية ضمن خطتها الموضوعة لدعم المنتج الزراعي المحلي.
وقال وكيل الوزارة مهدي ضمد القيسي، أمس الأربعاء، إن «الوزارة منعت استيراد محاصيل غذائية شملت البطاطا والرقي والبطيخ والفلفل والشجر اعتبارا من اليوم الأول لشهر أيار الحالي وإلى إشعار آخر، إضافة إلى استمرار منع استيراد محاصيل الطماطة والخيار والباذنجان والثوم والأسماك المبردة وذلك لتوفر المنتج المحلي والذي يمتاز بأنه أكثر أماناً وصحة للإنسان من المستورد».
وأضاف القيسي في بيان، أن «الوزارة تعمل وفقاً للروزنامة الزراعية التي تحدد منع أو استئناف الاستيراد وبشكل منتظم وحسب توفر المنتج المحلي وذلك لحرصها على دعم وحماية المنتج الوطني».
وغالبا ما تقوم وزارة الزراعة بين الحين والحين الاخر بحظر استيراد بعض المحاصيل من الخضر والفواكه مع زيادة الانتاج المحلي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة