الأخبار العاجلة

بطولة بحجم النصر

تعد بطولة «الصداقة» الدولية الجارية منافساتها في محافظتنا العزيزة البصرة الفيحاء، منطلقاً جديداً لتأكيد مقدرة العراق على تضييف البطولات بعد رفع الحظر عن 3 ملاعب هي البصرة وكربلاء واربيل، فالبطولة تحمل تكاليف اقامتها مجلس محافظة البصرة، بحسب تصريح لعضو المكتب الإعلامي لاتحاد كرة القدم المركزي، الزميل، حسين الخرساني، وبذلك ينفي نفيا قاطعا ما تردد بشان تحمل الجانب القطري الشقيق لتكاليف اقامتها كما نشرته بعض المواقع على شبكات التواصل الاجتماعي «الفيس بوك»!.
سبقه النفي العلني، بل والعتب لمحافظ البصرة، أسعد العيداني، على من يروج بتحمل الاخوة الاشقاء القطريين للبطولة، العيداني اعلنها على الهواء مباشرة في احدى البرامج الرياضية، ان العراق بلد الخيرات، ولا يقبل ان تقام بطولة على ارضه وان يتحملها الاشقاء، بل يكون العراق مضيافا وكريما كما هو دائما، مع الاعتزاز بالجانب القطري وتثمين مبادراته الايجابية الداعمة للرياضة العراقية ولملف رفع الحظر عن الملاعب.
هي بطولة بحجم النصر، فعلاً، فالعراق أكبر من الجميع، كانت فيها الجهود مشتركة بين الجميع، لا فضل على أحد، ولا تميز، الجميع كانوا في سباق مع الزمن، من حمل الملف الخاص برفع الحظر سابقا وحاليا، ومن سعى من مرتكزات وطنية، الجميع كانوا شعلة من النشاط، حتى وصلنا إلى خط النهاية وكسبنا القضية.
هي بطولة بحجم النصر، تزامنت اقامتها مع افراح شعبنا بالانتصارات التي تحققت على سواعد ابطالنا في جبهات القتال في معارك الشرف والكرامة، تزامنت مع اعياد الربيع، تزامنت مع الاستقرار الذي نشهده في ربوع عراقنا الأبي، ياتي اقامتها لتعزيز الاخوة مع الاشقاء في قطر وسوريا.
نسور قاسيون، والعنابي، حضروا الى بصرة الخير، سبقهم الاخضر السعودي الذي لعب ودياً أمام أسود الرافدين في مباراة من ذهب، كانت مردوداتها ايجابية على الجانبين، جمهورنا يعيش ليالي لن تنسى في ثغر عراقنا الباسم، الإعلام بشتى صنوفه، يمضي بتقديم رسالته المهنية عن أجواء البطولة يصورها ويضع الجميع في قلب الحدث، صورة وصوت واستوديوهات مباشرة، فعاليات تقام في اقصى الجنوب حيث بصرة السياب ونخيلها الشامخ.
جميعاً، ننشد النجاح، لا غير، بطولة بحجم النصر، تتطلب مضاعفة الجهود، إداريا وتنظيميا، كما نطالب الأسود بالمستوى الفني الذي نتوقع أن يرتقي في المباراة المقبلة الثلاثاء امام المنتخب السوري الشقيق، لأن الأداء كان متواضعاً لكتيبة الجنرال المدججة بالمحترفين، عسى أن يكون مساء بعد غدٍ محملاً بريح المسك من جنوب الوطن في ختام الكرنفال الثلاثي العربي البهيج.
فلاح الناصر

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة