الأخبار العاجلة

أجواء برنابيو تدفع نيمار إلى ريال مدريد

إيمري يجدد شكواه من التحكيم
مدريد ـ وكالات:

يعتقد البرازيلي نيمار دا سليفا، نجم باريس سان جيرمان الفرنسي، أن مستقبله في ريال مدريد الإسباني بعد الاستقبال الرائع الذي حظى به في ملعب «سانتياجو برنابيو»، خلال مباراة الفريقين في ذهاب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا.
وذكرت صحيفة «ماركا» الإسبانية، أن نيمار مقتنع بأن مستقبله في كرة القدم، سيكون في برنابيو، واللعب لريال مدريد بعدما وجد استقبالًا حارًا من موظفي النادي، ونجوم الفريق الملكي، وكذلك جماهيره، ونسيان أنه كان غريمًا عندما كان بصفوف برشلونة.
وأضافت الصحيفة أن انتقال نيمار إلى ريال مدريد في الصيف المقبل صعب، لكنه سيكون أقل صعوبة في صيف 2019.
وتابعت أن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، لا يمانع اللعب بجوار نيمار، في ريال مدريد بالفترة المقبلة، وأن اللاعب البرازيلي لا يريد زيادة راتبه، بل سيقبل براتب أقل مما يتقاضاه مع النادي الباريسي.
وكان نيمار انتقل إلى باريس سان جيرمان في الصيف الماضي من برشلونة مقابل 222 مليون يورو.
من جانبه، جدد أوناي إيمري، المدير الفني لباريس سان جيرمان شكواه من الحكم الذي أدار مباراة فريقه أمام ريال مدريد بدوري أبطال أوروبا، مشددًا في الوقت ذاته على ثقته بقدرة العملاق الباريسي في إقصاء الملكي وتأهله لدور الثمانية لدوري أبطال أوروبا.
وقال إيمري في مؤتمر صحفي، أول أمس: «أريد نفس الحكم الذي أدار مباراة الذهاب وبنفس المعايير، لقد تابعت مباراة فياريال وليون كان التحكيم متوازنًا، أتمنى أن نجد حكمًا مثله في مباراة باريس، قبل ركلة الجزاء كان هناك تسلل ضد ريال مدريد».
وتطرق مدرب باريس سان جيرمان للحديث عن نيمار:»لقد أظهر العديد من الأشياء الإيجابية، ولكن بإمكانه تحسين بعض التفاصيل، وقتها سيظهر القدرات الكبيرة التي يمتلكها، أما خروج إدينسون كافاني كان لأسباب فنية».
وعن عدم مشاركة تياجو سيلفا أمام ريال مدريد، أوضح: «راض عن مستوى المدافعين الثلاثة، أشركت كيمبيمبي لأسباب تكتيكية، وتحدثت بشكل فردي مع اللاعبين الثلاثة والأمور لم تتغير، ما زال سيلفا هو القائد، مثل دي ماريا فهو لاعب هام جدًا لنا».
في سياق آخر، أكد أوناي إيمري على أهمية مباراة ستراسبورج في الدوري، وضرورة الفوز بها لاستعادة الثقة، والابتعاد عن منافسيه محليًا، مشددًا على احترام المنافس، وموضحًا أن الثلاثي ماركو فيراتي ومبابي وكيفن تراب سيغيبون بسبب الإيقاف.
من جهة اخرى، يواجه ريال مدريد الإسباني، ومدربه الفرنسي زين الدين زيدان، أزمة خانقة، قبل مباراة العودة أمام باريس سان جيرمان، المقرر لها، 6 آذار المقبل، في ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.وأشارت صحيفة ماركا، إلى أن الفريق الملكي سيخوض 5 مباريات في الدوري الإسباني، اعتبارًا من مواجهة ريال بيتيس، اليوم الأحد، بملعب بينيتو فيامارين.
ولفتت إلى أن المباريات الـ 4 الأخرى، سيخوضها خلال 10 أيام، حيث سيحل ضيفًا على ليجانيس وإسبانيول، يومي 21 و27 من الشهر الجاري، ثم يستضيف ديبورتيفو ألافيس وخيتافي، في 24 شباط الحالي، و3 آذار المقبل.
ولفتت إلى أنه على الرغم من أن المواجهات الـ 5، لا تبدو أمام فرق من العيار الثقيل أو أندية المقدمة بالليجا، إلا أن جماهير الريال، لن تنسى أن بيتيس ألحق الهزيمة الأولى بالملكي هذا الموسم، وتغلب عليه 0-1 في البرنابيو، وكان سببًا في بداية الأزمة.
وأكدت الصحيفة أن زيدان ولاعبيه يتطلعون للدخول في المربع الذهبي بالدوري الإسباني، لضمان المشاركة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.يذكر أن ريال مدريد فاز ذهابًا على باريس سان جيرمان 3-1، الأربعاء الماضي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة