الأخبار العاجلة

المنظمات وملحقيات السفارات الأجنبية في «ملتقى التواصل»

بغداد – الصباح الجديد:

أقامت، أمس الأول السبت، دائرة العلاقات الثقافية العامة التابعة لوزارة الثقافة وعلى قاعة بابل في نادي الصيد العراقي، ملتقى التواصل بين وزارة الثقافة والمنظمات الثقافية العراقية والملحقيات الثقافيّة التابعة للسفارات الأجنبية، بحضور نخبة من المهتمين، من بينهم مدير عام دائرة العلاقات الثقافية العامة عقيل المندلاوي وممثلي الوزارات المعنية بالشأن الثقافي وعدد من ممثلي الملحقيات الثقافية العاملة في بغداد، وبدأ الملتقى بعزف موسيقي لنخبة من فرقة أوركسترا الشباب أطربت السامعين بألحانها البغدادية الأصيلة، ومن ثم القى عقيل المندلاوي كلمته التي رحب فيها بالحضور من ممثلي المنظمات والملحقيات والسفارات، إذ قال إننا في هذا الملتقى الذي أسميناه « ملتقى التواصل» انتهجنا نهجاً غير تقليدي في انتقاء مجموعة المنظمات غير الحكومية التي نستضيفها اليوم، حيث قمنا بتحديد استمارات ملأتها هذه المنظمات الفاعلة مدوّنة فيها المشاريع المزمع إنجازها بالتعاون مع الملحقيات أو مع منظمة اليونسكو والأسيسكو وغيرها»، كما أشار الى أن «الظرف الأمني حال دون حضور البعض من ممثلي المنظمات الثقافية غير الحكومية في بغداد وطلب من المنظمات الحاضرة أن تقدم مشاريعها بكل دقة خلال الجلسة؛ لأننا سنأخذ على محمل الجد جميع المشاريع المطروحة ومن خلال المنظمات والجهات الداعمة سواء داخل العراق أو خارجه مع الأخذ بنظر الاعتبار قناعة الجهات الداعمة بشكل كامل بهذه المشاريع بما يعزز قيم التنوع الثقافي وحقوق الإنسان كونها مشاريع ثقافية تخدم تقدم البلد وازدهاره».
وتمحور الملتقى بجلستين أدارت الجلسة الأولى د. نهى درويش وتحدث فيها كل من الشيخ غيث التميمي عن المركز الوطني للتقريب الديني الذي أشار الى تغيير اسم المركز الى المركز العراقي لإدارة التنوع، وكذلك د.عبد جاسم الساعدي عن منظمة الثقافة للجميع، ود.رسول مطلق عن المركز العلمي العراقي، وجنان منذر عن المركز الوطني للتنمية والإبداع، وحسام السراي عن بيت الشعر العراقي، وزيد الخفاجي عن مؤسسة السينما العراقية. أما الجلسة الثانية فقد أدارتها الشاعرة آمال ابراهيم وتحدث فيها كل من طاهر علوان عن المؤسسة العراقة لتنمية السينما والثقافة، ود. جبار الزيدي عن منظمة فينوس للمرأة، وناهض القريشي عن مؤسسة النور للثقافة، وحسن ضياء النصار عن منظمة تجمع اتجاهات، وأيضا فالح الدوري مدير المركز الثقافي العراقي للخط العربي والزخرفة، وفي نهاية كل جلسة استمع ممثلو المنظمات والوزارات والملحقيات الى مداخلات بعضهم البعض واتسمت الجلسات بروح المحبة والتعاون بين المنظمات. وفي الختام تقدم مدير دائرة العلاقات عقيل المندلاوي بالشكر لكل المداخلات التي قال عنها بأنها ستدعم عمل المنظمات، مشيراً الى إمكانية إنشاء مشروع شبكة المنظمات الذي تم الاتفاق عليه والذي يتيح لجميع المنظمات اقامة جسور التواصل مع بعضهم البعض وإمكانية استضافة هذه المنظمات في البيوت الثقافية التابعة لدائرة العلاقات الثقافية العامة مع تنسيق الجهود وأشار الى موضوع تشبيك الجهود الكترونياً وتجسيده على أرض الواقع، ونوه أيضاً الى عدم وجود منظمة غير حكومية محلية تمثل العراق في البلدان العربية والعالمية طالباً من المنظمات الحاضرة التنسيق مع المنظمات غير الحكومية في دول العالم أجمع للتخصص في عمل المنظمات المعنية وتكثيف عملها.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة