الأخبار العاجلة

«أمانة بغداد» يفتتح الجولة 22 للدوري الممتاز بلقاء النفط

بغداد ـ الصباح الجديد:

تنطلق اليوم الأربعاء مباريات الجولة 22 من الدوري العراقي الممتاز لكرة القدم بمباراتين تجمع الأولى فريقي أمانة بغداد والنفط في ملعب نادي بغداد والثانية القوة الجوية ونفط ميسان في ملعب الجوية.

ولم يعرف أمانة بغداد ثالث الترتيب (34 نقطة) طعم الفوز منذ 7 جولات ويأمل أن يتذوقه في الجولة الحالية رغم صعوبة منافسه النفط ( 27 نقطة في المركز السابع) الذي خرج في الجولة الماضية خاسراً على ملعبه أمام نفط الجنوب بهدف لهدفين ويريد التعويض بأية طريقة.

الجوية يسعى للعودة

ويسعى الجوية صاحب المركز الخامس برصيد 31 نقطة لتحقيق الفوز الأول تحت إدارة المدرب ناظم شاكر في مواجهة نفط ميسان (24 نقطة) وعلامات الرضى حضرت لدى المشجعين على شاكر بعد أن كسب تعادلاً مهماً من الزوراء في الجولة الماضية رغم أنه خاض اللقاء الجماهيري منقوصاً من عدة نجوم.

مهمة صعبة للشرطة

ويتوجه المتصدر الشرطة (39 نقطة) جنوباً إلى البصرة الجمعة في مهمة شاقة لمقابلة فريق الميناء (27 نقطة)، وتكمن الصعوبات في عدم ظهور لاعبي الشرطة بمستويات مقنعة لمشجعيه الغاضبين من الأسلوب الذي يتبعه المدرب البرازيلي لوريفال سانتوس إضافة إلى المعنويات العالية التي يملكها لاعبو الميناء ممن فازوا في افتتاح الجولة الماضية على الطلبة في عقر داره بقيادة المدرب الجديد حسن مولى وثالث الصعوبات أن الميناء صعب المراس على ملعبه وبين مشجعيه.

لقاء سهل

أما الوصيف أربيل (38 نقطة) فتبدو مهمته سهلة نظرياً بلقاء فريق المصافي متذيل الترتيب (13 نقطة) لكنها لن تكون كذلك على أرض الواقع لأن المصافي يعلم أن المتبقي من المسابقة (8 جولات فقط) لا تسمح بالمزيد من الخسائر والإخفاقات وهو ينتظر خطف النقاط للخلاص من محنته.

قلق دهوكي

أما دهوك (25 نقطة ) المنتشي بأول فوز له منذ 10 جولات على حساب النجف فيستضيف على أرضه فريق الكرخ (22 نقطة) لكن المخاوف والقلق تعبث بقلوب مشجعيه كونهم يعرفون أن ملعب مدينتهم كان شؤماً عليهم أغلب مباريات الموسم الحالي حيث فقدوا فيه قرابة 13 نقطة كاملة، والقلق ليس من الملعب وحده بل من أداء الكرخ المتصاعد الذي قهر المتصدر في الجولة الماضية وكان قريباً من خطف فوز منه لولا هدف التعادل الذي جاء في الدقائق الأخيرة.

كربلاء والزوراء

ويغادر الزوراء سادس الترتيب برصيد 30 نقطة إلى كربلاء لملاقاة فريقها صاحب المركز 14 برصيد 16 نقطة وهي صعبة على الزورائيين الذين لا يجدون أنفسهم خارج العاصمة بغداد جراء النتائج السلبية لهم فيها علاوة على رغبة لاعبي كربلاء بكسب نقاط أخرى قد تشكل قارب الإنقاذ من الهبوط إلى الدرجة الأولى.

النجف إلى أين؟

آخر المباريات في هذه الجولة يتواجه فيها نفط الجنوب 30 نقطة في المركز السابع مع النجف (المركز قبل الأخير برصيد 16 نقطة) وهو لقاء يبدو محسوماً سلفاً للاعبي النفط الذين حققوا أفضل النتائج تحت قيادة مدربهم الشاب عماد عودة، إذ لم يخسر الفريق منذ 9 جولات بينما في الاتجاه الآخر لم يفز النجف بأية مباراة منذ ثلاثة أشهر.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة