الأخبار العاجلة

سجل ناصع يدعم جوارديولا لتخطي عقبة دورتموند

ثلاثي ريال مدريد مهدد بالغياب أمام ليفربول

العواصم ـ وكالات:

يستقبل بوروسيا دورتموند الألماني نظيره مانشستر سيتي الإنجليزي، مساء اليوم الأربعاء على ملعب سيجنال إيدونا بارك، في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.وحسم مانشستر سيتي لقاء الذهاب على أرضه الأسبوع الماضي بنتيجة (2-1)، ويأمل مدربه بيب جوارديولا، في التأهل لنصف النهائي للمرة الأولى رفقة الفريق الإنجليزي.ويملك جوارديولا سجلًا مميزًا على الملاعب الألمانية في دوري الأبطال، يحفزه لتجاوز عقبة دورتموند المقبلة.وأتت أولى مباريات جوارديولا على الملاعب الألمانية في دوري أبطال أوروبا، في موسمه الأول رفقة برشلونة (2008- 2009)، ضد بايرن ميونخ في ربع النهائي.وفاز برشلونة ذهابا في كامب نو 4-0، وتعادلا في أليانز أرينا (1-1)، ليتأهل لنصف النهائي.
في الموسم التالي (2009- 2010) واجه جوارديولا رفقة برشلونة، فريق شتوتجارت في دور الـ16، وتعادلا خارج ملعبه ذهابًا (1-1)، ثم حسم التأهل لربع النهائي بفوزه إيابا في كامب نو 4-0.
وحقق بيب انتصاره الأول في ألمانيا، موسم (2011- 2012) عندما واجه باير ليفركوزن رفقة برشلونة في دور الـ16، إذ فاز ذهابًا (3-1)، قبل أن ينتصر في ملعب كامب نو 7-1.ومع انتقاله إلى تدريب مانشستر سيتي، واجه في أول مواسمه بوروسيا مونشنجلادبخ في مرحلة المجموعات من موسم (2016- 2017)، وحينها تعادل خارج أرضه (1-1)..وتجدد الموعد مع الأندية الألمانية في مرحلة المجموعات أيضًا ولكن في موسم (2018- 2019)، وحينها تغلب خارج أرضه على هوفنهايم بنتيجة (2-1).. وفي دور الـ16 من نفس الموسم واجه شالكة، وتمكن من الفوز ذهابًا خارج أرضه بنتيجة (3-2)، قبل أن يحقق على ميدانه انتصارًا عريضًا بالإياب بنتيجة (7-0) ليتأهل إلى ربع النهائي.
وواجه في الموسم الجاري (2020- 2021)، بوروسيا مونشنجلادبخ في دور الـ16 من جديد ونجح في الفوز ذهابًا خارج أرضه (2-0) وكرر الانتصار في الإياب على ملعبه بنفس النتيجة ليتأهل إلى ربع النهائي.
وبالتالي يملك جوارديولا محصلة إيجابية أمام الأندية الألمانية على أرضها، حيث سبق وأن واجههم 7 مرات من قبل، حقق خلال تلك المواجهات 4 انتصارات وتعادل 3 مرات ولم يخسر في أي لقاء.وبالنظر إلى سجله على الملاعب الألمانية في الأدوار الإقصائية، فخاض 5 مباريات من قبل حقق خلالها 3 انتصارات وتعادلين.
ويحفز ذلك السجل جوارديولا قبل مباراة الإياب أمام بوروسيا دورتموند بعد فوزه ذهابًا (2-1) على ملعب الاتحاد، فكل ما يريده بيب هو تفادي الهزيمة للتأهل لنصف النهائي للمرة الأولى رفقة مانشستر سيتي.ويعرف جوارديولا جيدًا كيفية تفادي الهزيمة على الأراضي الألمانية.
يستضيف ليفربول، نظيره ريال مدريد، مساء اليوم الأربعاء، في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، علمًا بأن الملكي فاز ذهابًا بنتيجة 3-1.وذكرت صحيفة «موندو ديبورتيفو»، أن فيدي فالفيردي لاعب ريال مدريد، يواجه خطر الغياب عن مباراة ليفربول، حيث لم يتعاف من الإصابة التي تعرض لها في الكلاسيكو أمام برشلونة.وأضافت أن فالفيردي قام بعمل محدد وبسيط داخل منشآت تدريب النادي، لكنه لم يشارك في التدريبات الجماعية، مشيرة إلى أن مشاركته أمام ليفربول في محل شك.وتابعت أن الظهير داني كارفاخال، ربما يغيب عن المباراة، حيث تدرب اللاعب في صالة الألعاب الرياضية، وأجرى تدريبات على العشب بمفرده.وأشارت الصحيفة إلى أن إيدين هازارد، تدرب بشكل طبيعي في التدريبات الجماعية دون مشاكل، لكن تواجده في قائمة ريال مدريد من عدمه، أمر في يد المدرب زين الدين زيدان.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة